مضادات الالتهاب اللاستيرويدية للعين Ophthalmic NSAIDs

تُستخدم مضادات الالتهاب اللاستيرويدية عادةً للتقليل من خطر الإصابة بالمشاكل التي من الممكن حدوثها أثناء أو بعد بعض جراحات العيون، ففي بعض الأحيان أثناء إجراء العمليات الجراحية للعيون تصبح العين أصغر، مما يجعل الوصول إلى بعض الأماكن الموجودة بالعين أكثر صعوبة على الجراح، لذلك تستخدم مضادات الالتهاب اللاستيرويدية الخاصة بالعين، حيث تعمل على منع حدوث هذا، كما يستخدم البعض منها بعد إجراء جراحة العيون، للتخفيف من الالتهابات ولمنع تجمع السوائل في العين.

ويمكن استخدام هذه الأدوية في حالات أخرى، وفقاً لما يحدده طبيب العيون الخاص بك. وهذا الدواء لا يصرف إلا بتعليمات الطبيب المعالج لك. وجرعات هذا الدواء متوفرة في صورة:

  • معلق.
  • محلول.

قبل استخدام مضادات الالتهاب اللاستيرويدية

أثناء اتخاذ قرار تناول هذا الدواء يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، وهذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، لذلك ينبغي النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأي نوع من الحساسية تجاه هذا الدواء أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، وأيضاً يجب إخباره في حالة كنت تعاني من أي نوع من الحساسية سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

مضادات الالتهاب اللاستيرويدية تم دراستها على البالغين فقط، ولا يوجد معلومات توضح تأثيرها على الأطفال.

كبار السن

تم اختبار مضادات الالتهاب اللاستيرويدية، ولم يُثبت إنها قد تُسبب أعراض جانبية أو مشاكل لكبار السن لا تُسببها للبالغين الأصغر سناً.

الحمل

على الرغم من أن دراسات العيوب الخلقية لم يتم إجراؤها على النساء الحوامل بعد استخدام مضادات الالتهاب اللاستيرويدية، إلا أن هذه الأدوية لم يتم الإبلاغ بإنها قد تسببت في وجود أي عيوب خلقية لدى الأجنة أو مشاكل أخرى.

وقد أجريت الدراسات الطبية على الحيوانات التي تتلقي هذه الأدوية عن طريق الفم بكميات أكثر من المستخدمة في العين، ولم تُسبب هذه الأدوية أيٍ من العيوب الخلقية للأجنة في هذه الدراسات، إلا أنها قد تسببت في تقليل وزن ومعدل نمو الجنين، وأعراض أخرى أكثر ضرراً على الجنين، عندما أُعطيت بكميات كبيرة كافية لظهور أعراض جانبية على الأم، وأيضاً عندما أعطت حيوانات التجارب هذه الأدوية في الفترة الأخيرة من الحمل، فقد تسببت في زيادة طول مدة الحمل.

الرضاعة

انتقال أيٍ من هذه الأدوية إلى حليب الثدى لم يتم التأكد منه حتى الآن، فقد يمر كلاً من ديكلوفيناك وإندوميتاسين والسوبروفين في حليب الثدى، عندما يتم أخذهم بالفم. ولم يتم التأكد من انتقال فلوربايبروفين في حليب الثدى عندما يؤخذ بالفم أم لا، ومع ذلك لم تتسبب أي من هذه الأدوية بحدوث مشاكل في الرضاعة.

التفاعلات الدوائية

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، لكن في بعض الحالات يمكن استخدام نوعين مختلفين من  الأدوية معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، حيث تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة، وليس بالضروري أن تكون شاملة للجميع.

ولا يُنصح باستخدام دواء من هذه الفئة مع أي من الأدوية التالية، فقد يقرر طبيبك المعالج تغيير أي نوع من هذه الأدوية في هذه الفئة، أو تغيير بعض الأدوية الأخرى التي تتناولها.

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعض هذه الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله وبعده أو تناول بعض أنواع معينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية. وقد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، لذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصة:

  • الهيموفيليا أو أي مشاكل أخرى خاصة بالنزيف من الممكن أن تُزيد من احتمالية النزيف.
  • عدوى العين الفيروسية مثل الالتهاب الظاهرى لقرنية العين.
  • تاريخ الإصابة بعدوى فيروسية بالعين، فمن الممكن أن تعود العدوى القديمة وتصبح أسوأ.
  • استخدام العدسات اللاصقة اللينة، فقد يحدث تهيج واحمرار في العين.

الاستخدام العلاجى لـ مضادات الالتهاب اللاستيرويدية

للاستخدام اتبع الآتي:

  • قم بغسل يديك جيداً، وإمالة الرأس للخلف ثم اضغط باصبعك برفق على الجلد تحت الجفن السفلى، وشد الجفن السفلي بعيداً عن العين لفتح مساحة، ثم قم بوضع الدواء في هذه المساحة، واترك الجفن، واغلق عينيك بلطف ولا ترمش، وابقِ العينين مغلقتين وقم بالضغط على الزاوية الداخلية للعين بإصبعك لمدة دقيقة، لكي تسمح للعين بامتصاص الدواء.
  • اغسل يديك جيداً مباشرة بعد استخدام قطرات العين، للتأكد من إزالة أى دواء عليها.
  • حافظ على الدواء خالٍ من الجراثيم بقدر الإمكان، ولا تحاول لمس طرف أي عبوة وحافظ عليها مغلقة بإحكام.
  • لا تستخدم مضادات الالتهاب اللاستيرويدية كثيرا أو لفترة أطول مما طلبها الطبيب، فذلك قد يُزيد من الأعراض الجانبية.
  • لا تستخدم أي دواء تبقى من العبوة مستقبلاً دون استشارة الطبيب المعالج، فذلك قد يتسبب في مشاكل خطيرة للعين. وفي حالة وجود أنواع معينة من العدوى قد يؤدي استخدام هذا الدواء إلى زيادة هذه العدوى أو قد يؤدي إلى تلف العين.

ستوري

الجرعة العلاجية لـ مضادات الالتهاب اللاستيرويدية

الجرعة العلاجية لهذه الأدوية سوف تختلف باختلاف المريض، ويجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية لهذه الأدوية، وإذا كنت تلاحظ اختلاف في جرعتك، فلا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، وكذلك عدد الجرعات التي يتم استخدامها في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كلٍ من الجرعات، وأيضاً المدة المحددة لاستخدام الدواء، التي تعتمد على المشكله الصحية التي يستخدم الدواء لأجلها. وتتضمن الجرعات:

  • للكبار: من المحتمل أن يعطيك الطبيب المعالج الخاص بك هذا الدواء قبل العملية، ثم قطرة واحدة أخرى بعد 15 دقيقة من بدء الجراحة، ثم قطرة واحدة أربع مرات يومياً بعد الانتهاء من العملية الجراحية بـ 4 لـ 6 ساعات، وتستمر لفترة تصل إلى ثلاتة أيام حسب حاجتك إليها.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

ويُستخدم الدواء أيضاً للتخفيف من الالتهابات بعد جراحة إزالة المياه البيضاء.

  • للبالغين: قطرة واحدة في العين أربع مرات يومياً بعد 24 ساعة من إجراء الجراحة، وخلال أول أسبوعين بعد العملية.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

وللاستخدام قبل التدخل الجراحى:

  • للكبار والبالغين: قد يعطيك الطبيب المعالج جرعة قبل إجراء العملية الجراحية.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

لتخفيف الالتهابات:

  • للبالغين والأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

وللاندوميتاسين قبل التدخل الجراحى:

  • للكبار والبالغين: قد يعطيك الطبيب المعالج جرعة قبل إجراء العملية الجراحية.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

للتخفيف من الالتهابات:

  • للكبار والبالغين: قطرة واحدة في العين أربع مرات يومياً.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

وللسيبروفين للاستخدام قبل التدخل الجراحى:

  • للكبار والبالغين: قد يعطيك الطبيب المعالج جرعة قبل إجراء العملية الجراحية.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

وفي حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطي الجرعة الفائتة والرجوع إلى جدول الجرعات، لا يجب مضاعفة الجرعات.

تخزين الدواء

  • يحفظ بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • لا تحتفظ بالدواء الذى انتهت صلاحية استخدامه، واسأل الطبيب عن كيفية التخلص من الأدوية التى لا تستخدمها.
  • تُخزن في درجة حرارة الغرفة بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، ولا يتم تجميدها.

احتياطات استعمال مضادات الالتهاب اللاستيرويدية

قد يُسبب ارتداء العدسات اللاصقة (الهيدروجيل) أثناء العلاج بديكلوفيناك إلى تهيج شديد واحمرار في العين وحكه لدى بعض الناس، لذلك تأكد من عدم ارتداء العدسات اللاصقة اللينة أثناء معالجتك باستخدام ديكلوفيناك.

الأعراض الجانبية لـ مضادات الالتهاب اللاستيرويدية

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة، إلا إنه قد يتسبب في بعض من الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبية، إلا إنها إذا حدثت فسوف تحتاج إلى عناية طبية بالغة. ويجب استشارة الطبيب المعالج في حالة حدوث أيٍ من الأعراض الجانبية الآتية:

  • نزيف في العين.
  • احمرار فى العين أو الجفن.
  • حكة.
  • غثيان وقئ.
  • ألم في العين.
  • حساسية للضوء.
  • ضيق في التنفس.
  • التصاق في الرموش.
  • ضيق في الصدر.
  • اضطراب في التنفس.
  • صفير اثناء التنفس.

وعادةً قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء، واستشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك. ويمكن أن تتضمن هذه الأعراض:

  • حرقان في العين بعد استخدام ادواء مباشرة.
  • جفاف في العين
  • قد تلاحظ زيادة أو قلة حجم قزحية العين.
  • صداع.
  • مشاكل في النوم.
  • سيلان وانسدام في الأنف.
  • تعب وإعياء غير معتاد.

وإذا لاحظت أي أعراض جانبية أخرى، استشر طبيبك المعالج.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *