أضف استشارتك

ألعاب الفيديو ضمن قائمة أمراض منظمة الصحة العالمية في 2018

Advertisement

ألعاب الفيديوأضافت منظمة الصحة العالمية “اضطرابات ألعاب الفيديو” إلى النسخة الجديدة من قائمتها الدولية للأمراض لعام 2018.

وبعد عقد من مراقبة تأثير ألعاب الكمبيوتر، قررت المنظمة الدولية تصنيف مدمني ألعاب الفيديو ضمن المصابين باضطرراب عقلي.

وقال فلاديمير بوزنياك من قسم الصحة العقلية في منظمة الصحة العالمية: “أصبح يجب على العاملين بالمجال الصحي العلم بأن اضطراب الألعاب قد يكون له عواقب صحية خطيرة”.

وأضاف “معظم الناس الذين يلعبون ألعاب الفيديو غير مصابين باضطراب، تمامًا مثل معظم الناس الذين يشربون الكحول دون إدمان. ومع ذلك، في ظروف معينة فإن الإفراط يمكن أن يؤدي إلى آثار ضارة. “

وقالت منظمة الصحة العالمية WHO أن اضطراب الألعاب هو أوسع من مجرد هوس بألعاب الفيديو.

ولم تشهد قائمة الأمراض الدولية تحديثًا منذ عام 1990، لكن منظمة الصحة العالمية قررت صياغة نسخة جديدة ستضيف إليها اضطراب ألعاب الفيديو.

ويقدر أن نسبة لاعبي ألعاب الكمبيوتر الذين يعانون من مشكلة، “واحد من كل خمسة”.

وفي السنوات الأخيرة كانت هناك دعوات للاعتراف باضطراب التسوق، واضطراب العمل و إدمان الإنترنت و”اضطراب السيلفي” كاضطرابات تسبب مضاعفات خطيرة. 

وقالت دراسة حديثة أعدها علماء النفس أن هوس أخذ صور “السيلفي” أو ما بات يعرف بإسم ” التهاب السيلفي selfitis ” هو اضطراب عقلي حقيقي ويحتاج المصابون به إلى مساعدة.

اقرأ أيضا: العاب الفيديو .. علامات إدمانها والآثار السلبية الناتجة عنها

Advertisement
المصادر
http://www.dailymail.co.uk/health/article-5200461/Gaming-disorder-added-mental-health-condition-WHO.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *