أضف استشارتك

أطباء برازيليون يستخدمون جلد السمك البلطي لعلاج حروق الجلد!

Advertisement

السمك البلطياختبر باحثون في البرازيل وسيلة علاجية جديدة لعلاج حروق الجلد الشديدة من خلال استخدام جلد السمك البلطي في تغطيتها! هذا الإجراء غير التقليدي يقول عنه الأطباء في البرازيل أنه يمكن أن يخفف من ألم ضحايا الحرائق ويخفض من التكاليف الطبية أيضا.

عادة تستخدم أنسجة الإنسان وجلد الخنازير المجمدة لعلاج الحروق لإبقائها رطبة بالإضافة إلى السماح بانتقال الكولاجين (وهو البروتين الذي يعزز من الشفاء)، لكن المستشفيات العامة في البرازيل تفتقر لهذا النوع من العلاج والإمدادات من جلد الخنازير والأنسجة البشرية، حيث تستخدم مستشفيات البرازيل بدلا من ذلك ضمادات الشاش والتي تحتاج لتغيير مستمر، كما أنها مؤلمة في أغلب الأحيان، مما جعلهم يختبرون جلد السمك.

وينتشر السمك البلطي بوفرة في أنهار ومزارع البرازيل والذي يتوسع إنتاجه بسرعة مع الطلب المتزايد، كما اكتشف باحثون في جامعة سيارا الاتحادية في شمال البرازيل، أن جلد السمك البلطي لديه قدرة على الترطيب بالإضافة إلى أنه يحتوي على الكولاجين، كما أنه مقاوم للمرض، حيث يحتوي على تلك الخصائص بنسبة مشابهة لما يوجد في بشرة الإنسان، وبالتالي لديه القدرة على المساعدة في الشفاء.

حيث يرى الباحثون أن جلد السمك يقوم بالتسريع من الشفاء في خلال أيام، ويقلل من الاحتياج للأدوية المسكنة للألم، ويضيف الباحثون أن استخدام هذا النوع من العلاج أقل تكلفة بنسبة 75% من تكلفة استخدام كريم سلفاديازين والذي يستخدمه المرضى المصابون بالحروق في البرازيل.

في النهاية يأمل الباحثون في البرازيل أن يصبح العلاج متاح تجاريا، وأن يتم تشجيع الشركات على استخدام جلد السمك كعلاج طبي.

Advertisement
المصادر
http://www.businessinsider.com/brazilian-doctors-using-tilapia-fish-skin-treat-burn-victims-burns-2017-5

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *