أضف استشارتك

باحثون يتوصلون لأجسام مضادة لفيروس زيكا

Advertisement

zika

أعلن باحثون أوروبيون أنهم عثروا على أجسام مضادة قادرة على “إبطال مفعول” فيروس زيكا. وأكد الباحثون أنهم يأملون ‏أن يفتح هذا الاكتشاف الباب أمام إعداد لقاح ضد الفيروس.‏
وقال فريق بحثي أوروبي أنهم اكتشفوا “أجساما مضادة قوية جدا” قادرة على “إبطال مفعول” فيروس زيكا الذي يصيب ‏الأجنة بتشوهات دماغية خطيرة.‏
ووفق نتائج الدراسة التي نشرتها مجلة “نيتشر” العلمية، نجحت هذه الأجسام المضادة بإبطال مفعول كل من فيروس زيكا ‏وحمى الضنك، “ما قد يساهم في إعداد لقاح عالمي شامل”.‏
ولفيروسي حمى الضنك وزيكا نقاط مشتركة كثيرة. فالإثنان ينتميان إلى السلالة المعروفة بالفيروسات المصفرة التي ينقلها ‏البعوض بشكل رئيسي.‏
وهذا الاكتشاف لم يكن “متوقعا بتاتا”، حسب ما قال فيليكس راي المسؤول عن مختبر علوم الفيروسات الهيكلية في معهد ‏باستور في باريس الذي أشرف على هذه الدراسة.‏
ولفت الباحث جوتهاتيب مونغولسبايا الذي شارك في هذه الأبحاث أنها “أول أجسام مضادة قوية جدا” تكتشف ضد فيروس ‏زيكا.‏
وأظهرت موجة تفشي الفيروس التي تضرب أميركا اللاتينية عموما والبرازيل خصوصا، أن زيكا قد يتسبب بمضاعفات ‏عصبية وتشوهات خلقية خطرة .في نمو الدماغ عند الأجنة المولودة من أمهات مصابات بالفيروس، ما دفع منظمة الصحة ‏العالمية ‏WHO‏ إلى إعلانه “حالة صحية طارئة على الصعيد العالمي” في فبراير الماضي.‏
وتسارع عدة مختبرات عالمية الخطي لتطوير لقاحات ضد فيروس زيكا ويجرب البعض منها حاليا على حيوانات، في حين ‏تنوي مجموعة “إينوفيو” الصيدلانية الأمريكية اختبار لقاحها

Advertisement
المصادر
https://www.yahoo.com/news/antibodies-found-neutralise-zika-virus-study-152557180.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *