أضف استشارتك

بالصور- طبيب أسنان ينزع كل أسنانها أثناء التخدير لتجدهم بكيس على رأسها عندما تستيقظ

Advertisement

كتبت – أسماء عبد العظيم

 

 

 

عانت الجندية البريطانية "أليسون دايفرز" من تشققات في القواطع الأمامية في سن ال25 ، و ذهبت إلى طبيب الأسنان التابع للجيش أثناء مكوثها في ألمانيا، و لكن كانت هناك صعوبة في التفاهم بينهما بسبب اختلاف اللغة.

 

 

 

لم تكن "أليسون" من الأطفال الذين يهلعون من أطباء الأسنان و لم تشعر أبدا بالخوف أو الرهبة منهم حتى ذلك الحين ، لذلك وافقت بكل ثقة عندما أخبرها هذا الطبيب أنها لا بد أن تخضع للتخدير الكلي كي تجري عملية "قناة الجذر" ، و لكن ما أفاقت عليه كان مأسويا ، فقد وجدت كيسا بلاستيكيا على رأسها به جميع أسنانها بعد أن أفاقت ، و وجدت فمها خاليا تماما من الأسنان !!

 

 

 

 

 

 

 

 

انتاب "أليسون" نوبة من الصراخ و البكاء و لم تتوقف عن سؤال الطبيب عن السبب الذي دفعه للقيام بذلك ، لكنه بقي يقول " أنا لا أفهمك .. أنا لا أفهمك " حتى انصرف. و كانت هذه نقطة فاصلة في حياتها ، فلم تعد تخرج لتخلط بالآخرين ،كما كانت ترفض تماما أن يتم التقاط أي صورة لها، و كانت  تمشي خافضة رأسها دائما ، و ترفض الضحك أو البكاء أمام الأشخاص ، كما أنها لم تعد تتحدث إلا واضعة يدها أمام فمها كي لا يظهر .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

و أخيرا بعد أربعة سنوات من هذه المعاناة خضعت "أليسون" لزراعة الأسنان في عملية استغرقت 8 ساعات بلا تخدير تذكر أنها غيرت حياتها تماما ، و جعلتها تخرج و تبتسم و تتحدث و تلتقط الصور بلا أي إحراج ، باختصار ، فقد اعادت لها الحياة من جديد . 

 

 

 

 

إعداد: د.أسماء عبدالعظيم

فريق كل يوم معلومة طبية
اقرأ المزيد في قسم الأخبار الطبية

Advertisement
المصادر
http://www.dailymail.co.uk/health/article-3170569/Mother-went-dentist-abroad-wakes-surgery-discover-teeth-removed-hanging-head-plastic-bag.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *