أضف استشارتك

بحث بعنوان رتب غرفة نومك لتحصل على نوم مريح

Advertisement

كتبت – سارة صلاح 

 

هل غرفة نومك مريحة ؟ هل تستمع بالنوم؟ هل  تشعر بالراحة أثناء نومك أم أنك تستيقظ متعباً وغير مستعد لأى أعمال ؟ هل تعرف أن غرفة النوم من العوامل الرئيسة لتحسين مزاجك الشخصى مما يؤثر على يومك بأكمله ؟

 

تعتبر غرف النوم من أكثر الغرف أهمية في المنزل فهى تؤثر على وقت النوم وباقى اليوم بأكمله..

وقد قامت المؤسسة الوطنية للنوم  فى الولايات المتحدة الأمريكية بإجراء إستقصاء عن تأثير غرف النوم على طبيعة نومنا, واشتمل الإستقصاء على عدة جوانب من بداية عدد ساعات النوم واللحظات الرومانسية والحميمية وحتى عندما  نغير ملائات السرير .. وأوضحت نتيجة الاستقصاء أن الأمريكيين يشعرون بالراحة في غرف نومهم .. ولكن بالرغم من تقديرهم لغرف نومهم إلا أن  الإحصائيات أظهرت أنهم لا ينالون القسط الكافي من النوم.

 

اشتمل الإستقصاء على 1500 متطوع من البالغيين تتراوح أعمارهم من 25 – 55 سنة وتم إجراء الإستقصاء عبر الهاتف وتم جمع المعلومات الأساسية عن طبيعة نوم الأمريكين وتمثلت النتائج فيما يلي:

77% أجابو أنهم ينالوا قسط كافي من النوم في أيام قليلة فقط من الأسبوع .

42% أجابو أنهم ينالو قسط كافي من النوم كل ليلة .

13% أجابوا بأنهم نادراً جدا ما ينالو قسط كافي من النوم .

 

وعلى العموم أظهرت النتائج أنهم ينامون جيداً في العطلات أكثر من أيام الأسبوع.. وكان متوسط عدد ساعات النوم خلال الأسبوع 6:30 ساعات.. وعدد ساعات النوم في العطلات كان 7 ساعات و 12 دقيقة , وسجل الأشخاص الذين ينامون ساعات كافية عدد ساعات نوم أكتر في العطلات أيضاً.

 

وأثبتت ردود الناس أن غرف النوم النظيفة وأيضاً المريحة تؤثر على طبيعة النوم.. وعندما طُلب من المتطوعين تقييم العوامل البيئية التي تهيئ النوم المريح في غرف النوم أجاب الأغلبية بنظافة الغرفة ودرجة حرارة الغرفة أيضاً والتي كانت تعتبر أهم العوامل.. وتمثلت العوامل البيئية في :

هواء متجدد ونقي .

الغرف المظلمة .

الغرف الهادئة .

الغرف النظيفة .

 

وحسب نتائج الإستقصاء تغيرت ترتيب الأولويات البيئية في غرف النوم عندما تم السؤال عن الرومانسية والحميمية وظهرت كالتالي:

مراتب مريحة .

ملائات وأغطية مريحة ونظيفة .

نظافه الغرفة .

درجة حرارة منخفضة .

وسائد مريحة .

جو هادئ .

 

وأثبتت نتائج الاستقصاء أن طبيعة غرف النوم مهمة جداً للحصول على نوم هادئ ومريح بالإضافة إلى حياتك الحميمة وصحتك العامة.. 
 

وإليك بعض النصائح للحصول على غرفة نوم مريحة:

•استخدام  وسائد ومراتب مريحة لأنه يؤثر على طبيعة النوم بالإيجاب .

مناخ الغرفة مهم جداً للحصول على قسط من النوم فاحرص على أن تبقى الغرفة مظلمة وباردة إلى حد ما

تغيير الملائات والحفاظ على نظافتها باستمرار .

دلل نفسك وحاول الحصول على بعض المساحات أو ممارسة تمارين اليوجا التي تساعد على الإسترخاء

 

حاول اتباع تلك التعليمات ونتمني لكم نوماً هادئاً وأحلام سعيدة .

 

 

إعداد وترجمة سارة صلاح البدوى 

   فريق كل يوم معلومة طبية 

اقرأ المزيد في قسم الأخبار الطبية

 

Advertisement
المصادر
http://blogs.webmd.com/sleep-disorders/2012/05/how-sleep-friendly-is-your-bedroom.html?ecd=soc_fb_050812-pm_blog_howsleepfriendlyisyourroom

تعليق

  1. واو حلو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *