أضف استشارتك

تحذير من الصحة للمصريين: الفسيخ قد يسبب الشلل الكامل أو الوفاة

Advertisement

كتب محمد أبو سبحة
 

طالبت وزارة الصحة والسكان المصرية المواطنين بالإمتناع نهائياً عن تناول السمك المملح "الفسيخ" خلال "شم النسيم" محذرة من ما يمثله من خطر داهم على الصحة قد تصل إلى "الشلل التام أو الوفاة ". 


وأوضح بيان الوزارة أن السموم المتواجدة فى الفسيخ لا يبطل مفعولها وتأثيرها على الإنسان إلا إذا تعرض الفسيخ لدرجة حرارة 100 درجة مئوية لمدة عشر دقائق مثل القلى فى الزيت.

 

واشار البيان إلى أن الأعراض الأولى للتسمم تظهر بعد ٨ أو ١٢ ساعة من تناول الفسيخ الملوث وهى ، وتتمثل فى زغللة فى العين وإزدواجية فى الرؤية، وجفاف بالحلق، وصعوبة فى البلع، وضعف بالعضلات تبدأ بالأكتاف والأطراف العليا وتنتقل إلى باقى الجسم، وضيق فى التنفس، وفشل فى وظائف التنفس التى من الممكن أن تؤدى إلى الوفاة.

 

كما لفت بيان الوزارة الي أن طريقة تحضير الفسيخ غالباً ما تكون غير آمنة من الناحية الصحية لقلة وجود الملح بالفسيخ، منوها إلى أن بعض الصياديين قد يستخدم الأسماك الطافية على سطح الماء بعد موتها وتعرضها لأشعة الشمس والتي تكون قد بدأت في الانتفاخ والتحلل وأصبح لها رائحة كريهة ثم بعد ذلك يضيفون عليها قليل من الملح ويتم بيعها بعد ثلاثة أو أربعة أيام على أنها فسيخ.

 

وشدد بيان الصحة على سرعة التوجه الى اقرب مستشفى أو مركز علاج سموم فى حالة ظهور أى من الأعراض المرضية تلك خلال 24 ساعة من تناول الفسيخ لإنقاذ حياة المصاب وإعطاءه المصل المضاد للسم وهو الترياق الوحيد له والمصرح به عن طريق الحقن الوريدى ليتعادل مع جزيئات السم التى يؤثر على الجهاز العصبى للإنسان، لافتا إلى أن تكلفة المصل العلاجي للمريض الواحد تبلغ 75 ألف جنيه تقريباً. 


      إعداد محمد أبو سبحة 
  فريق كل يوم معلومة طبية 
اقرأ المزيد في قسم الأخبار الطبية

Advertisement

تعليق

  1. ياريت الناس تعمل بس بالكلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *