أضف استشارتك

علاج سرطان الثدى البيولوجي الجديد

Advertisement

علاج سرطان الثديالعديد من النساء يمكن أن يتم علاجهم من مرض سرطان الثدي من خلال علاج سرطان الثدى الجديد ، لكن العلاجات البيولوجية الجديدة المتاحة حالياً تستخدم كجزء من التجارب السريرية فقط ، فهناك ما يقرب من 10،000 امرأة تصاب بسرطان الثدي سنوياً في المملكة المتحدة.

حيث أن العلاجات البيولوجية الجديدة يمكن أن تساعد في مكافحة سرطان الثدي الناتج عن خلل في الجينات الوراثية، و أشارت دراسة جديدة من خبراء في معهد ويلكوم ترست سانجر ، أن تلك الأدوية قد تفيد أيضاً العديد من النساء الأخريات اللآتي ليس لديهن هذه الجينات الخطيرة.

اقرأ ايضا : كتل الثدى هل لها علاقة بسرطان الثدى ؟

حيث أن امتلاك الجينات الوراثية الخطيرة و بعض الطفرات الجينية مثل BRCA ، تزيد من خطر إصابة المرأة بسرطان الثدي، وعلى الرغم من أن هذا لا يعني أنها سوف تصاب بالتأكيد بالسرطان ، فهناك أيضاً بعض النساء يختارون الخضوع لعملية جراحية لإزالة صدورهن لتقليل نسبة الخطر على حياتهم، مثل أنجلينا جولي التي ورثت جينات BRCA.

إن نسبة من يصابوا بسرطان الثدي مع وجود جينات BRCA الخطيرة تكون 20 % ، ومن أساليب العلاج البيولوجي أو المثبطات الدوائية PARP التي تسمى olaparib ، وتستخدم بالفعل حالياً في نظام التأمين الصحي NHS لعلاج سرطان المبيض المتقدم.

اقرأ أيضا : 10 أطعمة تساعد في الوقاية من سرطان الثدي

و حتى الآن لم تتم الموافقة عليه بعد كدواء لـ علاج سرطان الثدي ، على الرغم من أن بعض النساء في المملكة المتحدة يستخدمونه في التجارب السريرية ، و نشرت دورية طب الطبيعة أيضاً أن الباحثون قد درسوا التكوين الجيني لسرطان الثدي في 560 سيدة من المرضى المختلفين.

و قد وجد الباحثون أن نسبة كبيرة منهم لديهن أخطاء وراثية مشابهة جداً لجينات BRCA الخطيرة و نظرا لهذا التشابه الوثيق ، فإن هذه السرطانات قد تكون قابلة للعلاج مع العلاجات البيولوجية أيضاً ، ولذلك أوصوا على إقامة التجارب السريرية لتأكيد ذلك الاعتقاد.

اقرأ أيضا : الحياة الجنسية لمريضة سرطان الثدي … هل ستستمر أم تنتهي؟

وصفت بارونيس مورجان Baroness Morgan من مركز سرطان الثدي ، أن تلك النتائج المبكرة تعتبر بمثابة “الوحي” ، و أضافت قائلة : ” نحن نأمل أن نصل إلى لحظة فاصلة نستخدم فيها علاج سرطان الثدى الجديد ” ، و أضاف أحد الباحثين قائلاً : ” أنه كان هناك أيضاً إمكانية لعلاج أنواع أخرى من السرطانات مع هذه الأدوية ” .

و أضافت الدكتورة هيلين ديفيز Helen Davies قائلة : إن نتائج العلاجات البيولوجية نتائج واعدة بالفعل بإمكانية علاج سرطان البروستاتا أيضاً، حيث أن تلك العلاجات تغير طريقة عمل الخلايا ، و تساعد الجسم أيضاً في السيطرة على نمو و انتشار السرطان.

اقرأ أيضا : انفوجرافيك | أعراض سرطان الثدى الإثنى عشر

كما يمكن أن تخفض النساء نسبة خطر الإصابة بمرض سرطان الثدي ، و ذلك عن طريق ممارسة الرياضة بشكل منتظم ، و اتباع نظام غذائي صحي ، و الحفاظ على وزن صحي ، و تجنب السجائر و كذلك شرب الكحول.

Advertisement
المصادر
http://www.bbc.com/news/health-39253537

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *