أضف استشارتك

فوائد الشاي لا تنتهي.. كوب شاي ساخن قد يحمي بصرك!

Advertisement

كوب شاي ساخنكشفت بحوث جديدة أنه يمكن لتناول كوب شاي ساخن أن يساعدك على الحفاظ على بصرك!

حيث وجدت الدراسة أن الأشخاص الذين يشربون كوب شاي ساخن على أساس يومي، كانوا أقل عرضة للإصابة بالزرق بنسبة 74 %، بالمقارنة مع الغير منتظمين على شرب الشاي.

ولكن الباحثين من جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، ذكروا أنه من المثير للاهتمام، أن الشاي الساخن فقط الذي يحتوي على الكافيين، هو الذي كان له دور في الارتباط بخطر أقل للجلوكوما، حيث لم يظهر الشاي المثلج أو القهوة حتى التي تحتوي على الكافيين وجود علاقة بين المرض والقهوة.

وتسائل الباحثون إن كان هناك نمط حياة معين للأشخاص الذين يشربون الشاي الساخن، يساعدهم على حمايتهم من المرض.

ومرض الزرق يشير إلى تراكم السائل في العين، مما يخلق ضغط يضر العصب البصري، ويعتبر هو السبب الرئيسي لدى كبار السن، وفقا للأكاديمية الأمريكية لطب العيون.

جدير بالذكر أن هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بالمرض مثل: الأشخاص الذين يعانون من تاريخ عائلي من الزرق، والذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، أو غيرها من الحالات التي تؤثر على الدورة الدموية.

وقام الباحثون بدراسة بيانات من دراسة حكومية ممثلة على المستوى الوطني في الولايات المتحدة، ومن بين ما يقرب من 1700 مشارك في المسح، كان 5% يعانون من الزرق.

وجدت النتائج احتمالات وجود الزرق بنسبة 74% أقل بين الناس الذين قالوا أنهم شربوا الشاي الساخن أكثر من 6 مرات في الأسبوع.

مع الأخذ في الاعتبار بعض العوامل الأخرى كالسن والعمر والوزن، لكن مع ذلك لم يؤكد العلماء أن الشاي وحده كان المسؤول عن تلك النتائج.

وترجع بعض النظريات السبب إلى أن الشاي يمكن أن يكون مفيدا، حيث يمكن أن يحتوي على مجموعة من المواد الكيميائية النباتية التي قد تحارب الالتهاب وحماية خلايا الجسم من تراكم الضرر.

وأوصى الباحثون بضرورة أن يحصل الناس على فحص أساسي للعين في سن الأربعين، حيث يعتبر هو وقت ظهور العلامات المبكرة لأمراض العيون.

حيث يعتبر الكشف المبكر أمر مهم، والاعتناء بالصحة العامة قد يكون وسيلة للحفاظ على صحة العين.

Advertisement
المصادر
https://consumer.healthday.com/senior-citizen-information-31/glaucoma-news-335/could-a-hot-cup-of-tea-preserve-your-vision-729416.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *