استئصال بطانة الرحم Endometrial ablation

استئصال بطانة الرحم هو إجراء يتم فيه إزالة بطانة الرحم جراحيًا. والهدف من استئصال بطانة الرحم هو تقليل تدفق الطمث، وقد يتوقف تدفق الطمث تمامًا لدى بعض النساء، .

ولا حاجة للشقوق الجراحية لإجراء استئصال بطانة الرحم، حيث يقوم الطبيب بإدخال أدوات رفيعة عبر الممر بين المهبل والرحم (عنق الرحم). وتختلف الأدوات، اعتمادًا على الطريقة المستخدمة لاستئصال بطانة الرحم، ويمكن أن تشمل البرودة الشديدة، أو السوائل الساخنة، أو طاقة الموجات الدقيقة، أو الترددات اللاسلكية عالية الطاقة.

ويمكن إجراء بعض أنواع استئـصال بطانة الرحم في عيادة الطبيب. ويجب إجراء الأنواع الأخرى في غرفة العمليات، وسوف تساعد العوامل مثل حجم وحالة الرحم على تحديد طريقة استئـصال بطانة الرحم الأكثر ملائمة.

فوائد استئصال بطانة الرحم

استئصال بطانة الرحم
طبيبة تشرح لواحدة من المرضى فوائد العملية

استئـصال بطانة الرحم هو علاج لفقدان دم الطمث بصورة مفرطة، وقد يوصي الطبيب باستئصال بطانة الرحم، إذا كنت تعانين من:

  • دورة شهرية شديدة بشكل غير عادي، ويتم تحديدها في بعض الأحيان عن طريق استخدام فوطة أو سدادة قطنية كل ساعتين أو أقل.
  • نزيف يستمر لمدة أكثر من ثمانية أيام.
  • فقر الدم بسبب فقدان الدم المفرط.

وللحد من نزيف الحيض، يبدأ الأطباء عمومًا بوصف أدوية أو استخدام اللولب النحاسي الرحمي (IUD)، وقد يكون استئـصال بطانة الرحم خيارًا، إذا لم تساعد هذه العلاجات الأخرى، أو إذا لم تكوني قادرة على الحصول على علاجات أخرى. ولا يُنصح عادة بعمليات استئـصال بطانة الرحم للنساء اللاتي في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث أو النساء اللاتي لديها:

  • بعض التشوهات في الرحم.
  • سرطان الرحم أو زيادة خطر الإصابة بسرطان الرحم.
  • عدوى الحوض النشطة.

مخاطر استئصال بطانة الرحم

مضاعفات استئصال بطانة الرحم نادرة الحدوث، ويمكن أن تشمل:

  • الشعور بالألم أو النزيف أو الالتهاب.
  • إلحاق ضرر ساخن أو بارد بالأعضاء القريبة.
  • إلحاق ثقب في جدار الرحم بسبب الأدوات الجراحية.

الخصوبة المستقبلية

يمكن أن يحدث الحمل بعد استئصال بطانة الرحم، ومع ذلك، قد يُسبب هذا الحمل خطر مرتفع على سلامة الأم والجنين. وقد ينتهي الحمل بـ الإجهاض بسبب تلف بطانة الرحم، أو قد يحدث الحمل في قناتي فالوب أو عنق الرحم بدلاً من الرحم (الحمل خارج الرحم).

ويمكن إجراء بعض أنواع عمليات التعقيم في وقت استئصال بطانة الرحم، وإذا كنت ستخضعين لعملية استئصال بطانة الرحم، فسيوصي الطبيب باستخدام وسيلة منع حمل طويلة الأمد أو التعقيم، وذلك لمنع حدوث الحمل.

الاستعداد لـ استئصال بطانة الرحم

في الأسابيع التي تسبق العملية، قد يقوم الطبيب بما يلي:

  • إجراء فحص الحمل، لأنه لا يمكن أن يتم استئصال بطانة الرحم إذا كنت حاملاً.
  • إجراء فحص للكشف عن السرطان، حيث يتم إدخال أنبوب رفيع (قسطرة) عبر عنق الرحم، وذلك للحصول على عينة صغيرة من بطانة الرحم لديك، بهدف اختبارها للتأكد من عدم وجود السرطان بها.
  • إزالة اللولب الرحمي، فلا يمكن إجراء استئصال بطانة الرحم في وجود لولب رحمي.
  • تقليل سمك بطانة الرحم، فبعض أنواع استئصال بطانة الرحم تكون أكثر نجاحًا، عندما تكون بطانة الرحم رفيعة. وقد يصف لك الطبيب الأدوية أو يُجري لكِ جراحة توسيع الرحم وكحته (D&C)، وهي جراحة يكشط فيها الطبيب الأنسجة الزائدة ويزيلها.
  • ناقشي خيارات التخدير، تتطلب بعض طرق استئصال بطانة الرحم تخديرًا عامًا، حيث تكوني نائمة أثناء العملية. ويمكن إجراء أنواع أخرى من استئـصال بطانة الرحم بتهدئة واعية أو بحقن مخدر في عنق الرحم والرحم.

توقعات استئصال بطانة الرحم

أثناء الاستئصال

استئصال بطانة الرحم
استخدام الموجات فوق الصوتية

يمكن إجراء استئـصال بطانة الرحم في عيادة الطبيب، ولكن يتم إجراء بعض أنواع استئـصال بطانة الرحم في المشفى، وخاصة إذا كنت ستحتاجين إلى تخدير عام. وتحتاج فتحة عنق الرحم إلى الاتساع (التمدد)، للسماح بمرور الأدوات المستخدمة في عملية استئصال بطانة الرحم. ويمكن أن يحدث تمدد عنق الرحم باستخدام دواء أو إدخال سلسلة من القضبان، التي تزداد تدريجياً في القطر.

وتختلف إجراءات استئـصال بطانة الرحم حسب الطريقة المستخدمة لإزالة بطانة الرحم. والخيارات تشمل:

  • الجراحة الكهربائية، حيث يستخدم منظار رفيع لرؤية داخل الرحم، ويتم تسخين أداة يتم تمريرها عبر المنظار، مثل حلقة سلكية، واستخدامها في نحت الأخاديد في بطانة الرحم، الجراحة الكهربائية تتطلب تخدير عام.
  • الاستئصال بالتبريد، يستخدم التبريد الشديد لإنشاء كرتي ثلج أو ثلاثة، ويتم تجميدها لكي تقوم بتدمير بطانة الرحم. ويسمح التصوير بالموجات فوق الصوتية في وقت الإجراء للطبيب بتتبع تقدم كرات الثلج، وتستغرق كل دورة تجميد مدة تصل إلى ست دقائق، ويعتمد عدد الدورات اللازمة على حجم الرحم وشكله.
  • سائل ساخن يتدفق بحرية، ويتم تداول السائل الملحي الدافئ داخل الرحم لمدة 10 دقائق، ومن مزايا هذه الطريقة أنه يمكن إجراء ذلك في النساء اللواتي لديهن رحم غير منتظم الشكل، بسبب نمو غير طبيعي للأنسجة، مثل آفات داخل التجويف الرحمي أو أورام الرحم الليفية التي تشوه الرحم.
  • بالون ساخن، حيث يتم إدخال جهاز بالون من خلال عنق الرحم، ومن ثم نفخه بسائل ساخن، اعتمادًا على نوع جهاز البالون، يمكن أن تستغرق العملية من دقيقتين إلى 10 دقائق.
  • الميكروويف، يتم إدخال عصا رفيعة من عنق الرحم، وتقوم العصا بإرسال أشعة الميكروويف، والتي تعمل على تسخين أنسجة بطانة الرحم. ويستمر العلاج عادة من ثلاث إلى خمس دقائق.
  • ترددات الراديو، وهي أداة خاصة تفتح جهاز استئصال مرن داخل الرحم. وينقل الجهاز طاقة ترددات الراديو، التي تبخر أنسجة بطانة الرحم في دقيقة إلى دقيقتين، ثم يتم إزالة الجهاز من الرحم.

بعد إجراء الاستئصال

بعد استئصال بطانة الرحم، قد تواجهين:

  • تقلصات (انقباضات)، فقد يكون لديك تقلصات تشبه الدورة الشهرية لبضعة أيام. ويمكن أن تساعد الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الأيبوبروفين أو الأسيتامينوفين في تخفيف التقلصات.
  • إفرازات مهبلية، فقد تحدث إفرازات سائلة ممزوجة بالدم لبضعة أسابيع، ويكون الإفراز عادةً أكثر شيوعًا في الأيام القليلة الأولى بعد الإجراء.
  • كثرة التبول، فقد تحتاجين إلى تمرير البول كثيرًا خلال الـ 24 ساعة الأولى بعد إزالة بطانة الرحم.

نتائج استئصال بطانة الرحم:

قد يستغرق الأمر بضعة أشهر للحصول على نتائج نهائية، ولكن استئـصال بطانة الرحم يخفض عادة كمية الدم المفقودة أثناء الحيض. وسيكون لدى معظم النساء فترات حيض أخف، وبعضهن ستتوقف لديهن فترة الحيض تمامًا.

واستئـصال بطانة الرحم ليس إجراءً للتعقيم، لذا يجب عليك الاستمرار في استخدام وسائل منع الحمل. وقد يكون الحمل ممكنًا، ولكن من المحتمل أن يكون خطيرًا وينتهي بالإجهاض.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *