الجراحات التجميلية Cosmetic surgeries

يتمثل الهدف من الجراحات التجميلية في تحسين مظهر الشخص، وبالتالي زيادة الثقة بالنفس. ويمكن إجراء الجراحات التجميلية على أي جزء من أجزاء الوجه أو الجسم.

أنواع  الجراحات التجميلية

الجراحات التجميلية للوجه

الجراحات التجميلية

  • البوتوكس.
  • شد الوجنتين.
  • التقشير الكيميائي.
  • جراحة الذقن.
  • طب الأسنان التجميلي.
  • عمل خدوش سطحية بالجلد لعلاج أي مشاكل بالوجه.
  • عمليات تحسين الحواجب والجبهة (رفع الحاجب).
  • جراحات خاصة بالجفن.
  • شد الوجه.
  • نحت الوجه.
  • مواد حقن الوجه.
  • العلامات التعبيرية في الوجه.
  • إزالة الشعر بالليزر.
  • إزالة آثار حب الشباب والوشم، وتقليل الخطوط التعبيرية، وتوحيد لون البشرة باستخدام الليزر.
  • شد الرقبة.
  • جراحات تجميل الأذن.
  • جراحات تجميل الأنف.
  • علاج مشكلات الجلد (العيوب، وأوردة عنكبوتية، وعلاج الندبات، وإزالة الوشم).
  • علاج التجاعيد.

الجراحات التجميلية للجسم

أسباب إجراء الجراحات التجميلية

من المهم أن تفهم تأثير هذه التغييرات عليك من الداخل، حيث أن الجراحات التجميلية يمكن أن تسبب تغييرات دائمة وكبيرة في المظهر الخارجي. وقبل تحديد موعدك لزيارة جراح التجميل، يجب أن تفكر في دوافعك للرغبة في تغيير المظهر.

ويمكن تغيير العديد من الخصائص الجسدية بنجاح من خلال الجراحات التجميلية؛ و لكن هناك خصائص أخرى لا يمكن تغييرها. والمرشحون الملائمون للجراحة التجميلية:

  • لديهم توقعات واقعية عن ما يمكن تحقيقه.
  • يفهمون المخاطر الطبية، والتأثيرات الجسدية في الفترة ما بعد الجراحة، وكيف تؤثر الجراحة عليهم على المستويين الشخصي والمهني، وما هي التغييرات في نمط الحياة التي قد تصاحب فترة التعافي، والنفقات التي تشتمل عليها.
  • قاموا بمناقشة أهدافهم من الجراحة مع الجراح وحسموا أي تساؤلات لديهم.
  • يسيطرون على أي أمراض مصاحبة أخري.
  • لا يوجد لديهم تاريخ من التدخين، أو يلتزمون بالامتناع عن التدخين (بما في ذلك التدخين السلبي) ومنتجات النيكوتين، بما في ذلك مضغ التبغ ولاصقات النيكوتين والعلكات أو المستحلبات لمدة تتراوح بين 4-6 أسابيع قبل الجراحة وبعدها.
  • وزنهم ثابت لمدة ستة أشهر إلى سنة.

مخاطر الجراحات التجميلية

تتضمن جميع الجراحات، بما فيها جراحات التجميل، على مخاطر. ويُعد الأشخاص الذين لديهم تاريخ من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية أو أمراض الرئة أو داء السكري أو السمنة، أكثر عرضة للإصابة بالمضاعفات مثل الالتهاب الرئوي، أو السكتة الدماغية، أو النوبات القلبية، أو جلطات الدم في الساقين أو الرئتين. وبالإضافة إلى ذلك، يرفع التدخين مخاطر الإصابة بالأمراض ويؤثر أيضا علي التئام الجرح.

وتتضمن المقابلة مع الجراح مناقشة هذه المخاطر وغيرها من المخاطر المرتبطة بتاريخ المريض الصحي. وتشمل المضاعفات المحتملة لأي إجراء جراحي ما يلي:

  • العدوى بموضع الشق الجراحي، وهو ما قد يؤدي إلى تدهور التندب و قد يستلزم جراحة إضافية.
  • تراكم السوائل تحت الجلد.
  • مضاعفات مرتبطة بالتخدير، بما فيها الالتهاب الرئوي وجلطات الدم والوفاة في أحيان نادرة.
  • نزيف طفيف قد يستلزم إجراءً جراحيًا آخر أو نزيف غزير إلى حد يستلزم نقل دم.
  • تندب واضح أو صعوبة في التئام الجلد المندمل مع الجلد السليم، وعندها يصبح التدخل الجراحي ضرورياً.
  • تنميل أو وخز بسبب تلف الأعصاب و قد يكون هذا الضرر دائماً.

أسئلة هامة

  • ما الذي يحفزني على رغبتي في تغيير شكلي؟
  • ما هي السمات المحددة لمظهري التي أريد تغييرها؟
  • هل توجد لديّ توقعات واقعية حول نتائج الجراحة؟
  • ما مظاهر الحياة التي ستتأثر من ناحية العائلة، والعمل، والسفر، والالتزامات الاجتماعية؟
  • هل هذا الوقت مناسب لإجراء جراحة تجميلية؟
  • هل تحدثت عن مخاوفي والأسئلة مع طبيبي بصراحة؟

أسئلة يجب طرحها على جراح التجميل

الجراحات التجميلية

إحضار مفكرة معك لتدوين الإجابات فكرة رائعة للاستفادة من وقتك مع الطبيب، وتتضمن الأسئلة التي يمكن طرحها على الطبيب ما يلي:

  • ما هي مؤهلاتك الطبية؟
  • ما عدد الإجراءات التي أجريتها المشابهة لتلك التي أفكر فيها؟
  • من هم أخصائيو الرعاية الصحية الآخرون الذين سيتم تضمينهم في رعايتي؟
  • ما النتائج التي يجب أن أتوقعها؟
  • هل سأحتاج إلى إجراء فحص بدني قبل الجراحة؟
  • هل هناك مخاطر خاصة بتاريخي الطبي؟

أسئلة يجب طرحها عن الإجراء

  • ما الذي يقوم به هذا الإجراء؟ ما الذي لا يقوم به؟
  • هل هذا هو العلاج المناسب لي؟ هل توجد أي إجراءات أخرى ينبغي أن آخذها في الاعتبار؟
  • ما المخاطر والمضاعفات المرتبطة بهذا الإجراء؟
  • كم تبلغ فترة التعافي؟
  • هل أتوقع ألماً كبيرًا؟ ما خياراتي للسيطرة على الألم؟
  • هل ستكون لدي أي ندوب، وإذا كانت الإجابة نعم، فكيف ستبدو؟
  • إذا كان الإجراء الذي سأخضع له يتطلب غرزًا، فمتى ستتم إزالتها؟
  • ما نوع القيود على الأنشطة التي سأتّبعها بعد الجراحة؟
  • ما المدة اللازمة قبل أن أتمكن من العودة إلى روتيني المعتاد؟
  • ما المدة اللازمة قبل أن أرى النتائج النهائية للجراحة؟
  • لأي مدة ستستمر النتائج؟
  • كم سيتكلف الإجراء؟

التوقعات من الجراحات التجميلية

العامل الأكثر أهمية في تحديد إذا ما كان سيتم إجراء عملية جراحية تجميلية أو لا، هو أن تكون على دراية كاملة لما سيحدث قبل إجراء العملية وخلالها وبعدها، وما النتائج المتوقعة من إجرائها. ويمكن تغيير العديد من الخصائص الجسمانية بشكل ناجح، بينما يتعذر تغيير غيرها من الخصائص. وكلما زادت واقعية توقعاتك، زادت احتمالية رضاك عن النتائج.

بعد إجراء العملية

أثناء الجلسة الأولى، سيشرح الجراح الطريقة التي تغير بها جراحة التجميل الجسم، وما يمكنك توقعه كنتيجة، وهذه فرصة لك لشرح ما تريد تحقيقه بخضوعك للجراحة. وسيساعدك فهم الخيارات والنتائج المحتملة في اتخاذ  القرار الأفضل لك.

وسيتم إطلاعك على خطوات العملية والمزايا والمخاطر والمضاعفات المحتملة، والبدائل الأخرى أيضًا. وقد يوصي الطبيب بإجراءات إضافية لتعزيز النتيجة الكلية. وسيتم شرح مفهوم عدم التماثل؛ مما يعني أن الجسم البشري غير متماثل، أي أن أحد الجوانب يبدو مختلفًا عن الجانب الآخر بشكل طبيعي.

وكفكرة في الصورة و انعكساها في المرآة، يساعد الجراح المرضى في فهم ذلك حتى يتمكنوا من تقدير مظهرهم الحقيقي بشكل كامل وكيف قد يتغير ذلك بجراحة تجميلية. وسيشرح الجراح مفهوم الاتزان، كيف قد يؤثر تغيير جزء من الجسم في المظهر الكلي، وكيف قد تجلب الإجراءات الجراحية الإضافية توازنًا أفضل.

مراجعة الممرضات

ستقابل ممرضة ستراجع الأسئلة العامة عن الصحة والأدوية التي تتناولها حاليًا، بما في ذلك الأسبرين والفيتامينات والأدوية والمكملات الغذائية التي تصرف بدون وصفة طبية، المشاكل المتعلقة بنمط الحياة، مثل التدخين.

وستراجع الممرضة ما يمكنك توقعه بعد الجراحة، بما في ذلك الشعور بالألم والأدوية والنظام الغذائي وقيود العمل والنشاط وغيرها من التفاصيل، مثل الحاجة إلى تنظيم توصيلة للمنزل بعد الإجراء الجراحي. ومن خلال الاستماع إلى التعليمات المقدمة من الجراح وفريق الرعاية الصحية واتباعها، يمكنك تقليل مخاطر الجراحة ومضاعفاتها.

نموذج الموافقة

سيطلب منك التوقيع على نموذج موافقة حتى يتم التقاط الصور قبل الجراحة وبعدها. وتعمل الصور بمثابة مرجع للجراح في أثناء الإجراء وتصبح جزءًا من سجلك الطبي.

تقدير التكاليف

سيطلب منك زيارة للمكان المختص للحصول على تقدير مكتوب للرسوم الجراحية. عادة لا يغطي التأمين إجراءات الجراحات التجميلية، ويتم الدفع عمومًا قبل الجراحة.

اختبارات سابقة للعملية

قد يتم تحديد موعد لإجراء كشف طبي كامل قبل العملية لتقييم الصحة العامة قبل الجراحة.

أثناء إجراء العملية

تنفذ إجراءات جراحة التجميل التي تتطلب تخديرًا عامًا أو مهدئات عبر الوريد في المستشفى تحت رعاية طبيب التخدير وفريق التمريض المختص بالتخدير. وقد يتم تنفيذ الإجراءات الأخرى، مثل عمليات حقن الوجه، في إحدى العيادات الخارجية أو عيادة طبيب تحت تخدير موضعي. وقبل الجراحة، ستزور الجراح (أو أحد أعضاء فريق الرعاية الصحية) مرة أخرى للإجابة على أي أسئلة متبقية.

بعد العملية

قبل إجراء الجراحات بالعيادات الخارجية أو قبل الخروج من المستشفى، ستتلقى ما يلي:

  • تعليمات الرعاية الخاصة بالإجراء الذي خضعت له لفترة ما بعد العملية الجراحية.
  • التعليمات والأدوية (على سبيل المثال، مسكنات الألم والمضادات الحيوية).
  • أرقام الهاتف للاتصال بها في حالة وجود أي أسئلة.

نتائج الجراحات التجميلية

حتى مع الإرشاد والإعداد، قد تنزعج من الكدمات والتورم اللذين يعقبان الجراحات التجميلية والمدة التي يستمران فيها. وقد تستغرق الكدمات ثلاثة أسابيع على الأقل لتختفي؛ في حين أن التورم يستغرق فترة أطول من ذلك.

ومن الشائع أن تمر بفترة قصيرة من “فترات الاكتئاب” أو انخفاض الروح المعنوية في أثناء التعافي. وقد يؤدي الحكم السابق لأوانه على نتائج الجراحة، أو انتظار العودة إلى الأنشطة الطبيعية إلى الشعور بخيبة الأمل والإحباط.

وتعد التوقعات الواقعية محور الأمر، فالهدف هو التحسن لا الوصول إلى درجة الكمال. وبصفة عامة سيتمتع كل شخص بنتيجة مختلفة، مع الوضع في الاعتبار أن:

  • الكدمات، والتورم مؤقتان، ولكن الندوب الجراحية دائمة.
  • تختلف أوقات التعافي باختلاف الفرد والإجراء الجراحي ذاته، ولكنها عادة ما تتراوح بين 6 إلى 12 أسبوعًا بحد أدنى للعديد من الجراحات التجميلية.
  • قد تدعو الحاجة إلى جراحات أخري لتحقيق أهدافك.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *