العلاج النفسى Psychotherapy

العلاج النفسى هو مصطلح عام يُستخدم لعلاج مشاكل الصحة العقلية، وذلك من خلال التحدث مع طبيب الأمراض النفسية أو الأخصائي النفسي.

وأثناء جلسات العلاج، يقوم الطبيب المعالج بتقييم حالتك النفسية والمزاجية، ويساعدك العلاج على تعلم كيفية السيطرة على حياتك من خلال مهارات التكيف الصحي. وهناك أنواع عديدة من العلاج، ويشمل العلاج عن طريق الحوار والمشورة النفسية، ومن الممكن استخدام العلاج الدوائي في بعض الحالات.

أسباب العلاج النفسى

يمكن أن يكون العلاج مفيد في علاج بعض الاضطرابات النفسية مثل:

ويمكن أن يساعد العلاج النفـسى في:

  • حل الخلافات الزوجية أو الخلافات الأسرية.
  • تخفيف القلق والإجهاد الناتج عن العمل.
  • التعامل مع تغيرات الحياة مثل، الطلاق، أو فقدان الوظيفة، أو وفاة أحد الأشخاص.
  • تعلم كيفية إدارة ردود الفعل مثل الغضب.
  • التعايش مع الإصابة بأحد الأمراض المزمنة، مثل مرض السكري أو الإصابة بـالسرطان.
  • التعافي من الاعتداء النفسي أو الجنسي.
  • التعامل مع مشاكل النوم مثل الأرق.

وفي بعض الحالات قد يقوم الطبيب المعالج بوصف العلاج الدوائي بجوار المساعدة النفسية.

مخاطر العلاج النفسى

بشكل عام هناك مخاطر قليلة جداً أثناء الخضوع للعلاج، وأغلب المخاطر نتيجة لعدم الارتياح النفسي للمشورة، ويمكن التغلب عليها عن طريق تجربة العديد من الطرق الجديدة لتقديم المشورة النفسية.

الاستعداد لتلقي العلاج النفسى

في البداية يجب:

  • اختيار الطبيب المعالج.
  • معرفة تكاليف العلاج.
  • مناقشة مخاوفك من العلاج قبل التحدث مع الطبيب المعالج.

مؤهلات الفحص

قبل زيارة المعالج النفسي يجب البحث عن مؤهلاته العلمية، ويجب التأكد أن الطبيب النفسي أو المعالج النفسي حاصل على الاعتماد والترخيص.

توقعات العلاج النفسى

جلسة العلاج الأولى

قد يطلب منك الطبيب المعالج في البداية معرفة بعض المعلومات عن حياتك الشخصية والعاطفية، وقد تكون الجلسة الأولى فرصة لمعرفة بعض المعلومات مثل:

  • نوع العلاج المستخدم.
  • أهداف العلاج.
  • مدة كل جلسة.
  • عدد جلسات العلاج المطلوبة.

ولا تتردد في طرح الأسئلة في أي وقت وفي حالة عدم الارتياح للطبيب النفسي، ويمكنك البحث عن طبيب آخر.

بدء العلاج النفسى

سوف تقابل الطبيب المعالج مرة كل أسبوع أو كل أسبوعين، وسوف تستغرق كل جلسة من 45 إلى 60 دقيقة.

أنواع العلاج النفسى

هناك عدة طرق للعلاج النفسي وتشمل:

  • العلاج السلوكي المعرفي، ويهدف إلى تغيير المعتقدات والسلوكيات السلبية، واستبدالها بسلوكيات إيجابية.
  • العلاج السلوكي الجدلي، ويهدف إلى تدريس بعض المهارات السلوكية، لمساعدتك في التعامل مع التوتر وتحسين علاقتك بالآخرين.
  • علاج القبول والالتزام، ويهدف إلى مساعدتك على فهم أفكارك، والتكيف مع المواقف المختلفة.
  • التحليل النفسي، ويهدف إلى زيادة وعيك بالسلوكيات المختلفة وحل النزاعات المختلفة.
  • العلاج النفسى للعلاقات بين الأشخاص، ويهدف إلى حل المشاكل بين الأفراد.
  • العلاج النفسى الداعم، ويهدف لتدعيم قدرتك على التأقلم مع الضغط النفسي.

خلال العلاج النفسى

العلاج النفسى

في معظم أنواع العلاج يقوم الطبيب النفسي بتقييم قلقك، ويمكن أن يساعدك الطبيب المعالج على اكتساب مزيد من الثقة والراحة مع مرور الوقت. وقد تشعر بالضيق أثناء التحدث مع طبيبك المعالج، وقد يتطور الأمر للبكاء أو حتى الضحك في بعض الأحيان، وقد تشعر بالإرهاق الجسدي بعد الجلسة. وقد يطلب منك الطبيب المعالج القيام ببعض الأنشطة المنزلية، ويمكن أن تساعدك الأنشطة المنزلية على كسب المزيد من الثقة في التعامل.

سرية الجلسات

يجب أن تعلم أن جميع جلسات العلاج النفسى تكون سرية باستثناء بعض المواقف، والتي قد تُعرض فيها سلامتك أو سلامة بعض الأشخاص للخطر.

مدة العلاج النفسى

يعتمد عدد جلسات العلاج التي تحتاجها على:

  • المرض النفسي الذي تعانيه.
  • شدة الأعراض التي تعاني منها.
  • متى ظهرت الأعراض.
  • استجابتك للعلاج.
  • التوتر الذي تعاني منه.
  • مدى ارتباط مشاكلك النفسية مع حياتك اليومية.
  • الدعم الذي تحصل عليه من عائلتك.

النتائج العلاج النفسي

للحصول على أقصى استفادة من العلاج النفسى، يمكنك القيام باتخاذ الخطوات التالية:

  • تأكد في البداية من شعورك بالارتياح مع الطبيب النفسي.
  • يجب أن تشارك طبيبك كل مخاوفك وما تشعر به.
  • تحلى بالصدق والصراحة عند التحدث مع طبيبك المعالج.
  • التزم بخطة العلاج الموصوفة من قبل الطبيب المعالج.
  • لا تتوقع نتائج فورية بعد جلسات العلاج النفسى.
  • إذا لم يكن العلاج النفسى ذو فائدة، يجب عليك التحدث مع طبيبك المعالج.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *