تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية Fetal ultrasound

تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية هو تقنية تصوير تستخدم موجات صوتية عالية التردد لإنتاج صور للطفل في الرحم.

ويمكن أن يساعد تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية مقدم الرعاية الصحية في تقييم نمو الطفل وتطوره، وتحديد كيفية تقدم الحمل. وفي بعض الحالات، يتم استخدام تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية لتقييم المشاكل المحتملة أو المساعدة في تأكيد التشخيص.

وعادة ما يتم إجراء أول تصوير للجنين بالموجات فوق الصوتية خلال الثلث الأول من الحمل، وذلك لتأكيد الحمل وتحديد عمره. وإذا ظل الحمل دون مضاعفات، فعادةً ما يتم تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية أثناء الثلث الثاني من الحمل، وعندما تكون التفاصيل التشريحية مرئية. وإذا كانت صحة الطفل بحاجة إلى المراقبة عن كثب، فقد يُنصح باستخدام المزيد من التصوير بالموجات فوق الصوتية.

أسباب تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية

يتم إجراء فحص تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية في الثلث الأول من الحمل لتقييم وجود وحجم ومكان وعدد مرات الحمل. ويمكن أيضًا استخدام الموجات فوق الصوتية لأول فحص جيني بالتخطِيطِ التصواتي في الثلث الأول، وأيضًا للبحث عن أي تشوهات في الرحم أو عنق الرحم.

وفي الثلث الثاني أو الثالث يتم إجراء الموجات فوق الصوتية القياسية لتقييم العديد من سمات الحمل، بما في ذلك تشريح الجنين. ويتم إجراء هذا الاختبار عادةً بين الأسبوعين 18 و 20 من الحمل. ومع ذلك، قد يتم تغيير توقيت استخدام فحص التصوير بالموجات فوق الصوتية لأسباب، مثل السمنة، أو شق جراحي سابق في موقع الفحص، مما قد يحد من إظهار الجنين.

وخلال الثلثين الثاني والثالث، قد تكون هناك حاجة لتقييم محدود بالموجات فوق الصوتية، عندما يتطلب أمر محدد التحقق منه. وتشمل الأمثلة تقييم نمو الجنين وتقدير كمية السائل السلوي، ويتم إجراء اختبار متخصص أو تفصيلي عند الاشتباه في حدوث شذوذ، بناءً على التاريخ أو نتائج اختبارات ما قبل الولادة الأخرى.

وفيما يلي بعض الأسباب التي قد تجعل مقدم الرعاية الصحية يستخدم تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية:

  • تأكيد الحمل وموقعه، تطور بعض الأجنة خارج الرحم، في قناة فالوب. ويمكن أن تساعد الموجات فوق الصوتية مقدم الرعاية الصحية في الكشف عن الحمل خارج الرحم (الحمل المنتبذ).
  • تحديد عمر الجنين، فمعرفة عمر الطفل يمكن أن يساعد مقدم الرعاية الصحية على تحديد موعد الولادة، وتتبع مراحل مختلفة طوال فترة الحمل.
  • التأكد من عدد الأطفال، فإذا كان مقدم الرعاية الصحية يشك في حدوث حمل متعدد، فقد يتم إجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية للتأكد من عدد الأطفال.
  • تقييم نمو الطفل، ويمكن لمقدم الرعاية الصحية استخدام الموجات فوق الصوتية لتحديد ما إذا كان الطفل ينمو بمعدل طبيعي. ويمكن استخدام الموجات فوق الصوتية لمراقبة حركة الطفل وتنفسه، ومعدل ضربات القلب.
  • تفحص المشيمة ومستويات السائل السلوي، تغذي المشيمة الطفل بالمغذيات الحيوية والدم الغني بالأكسجين، ويحتاج فرط، أو انخفاض السائل السلويّ، أو مضاعفات في المشيمة رعاية طبية خاصة. ويمكن للموجات فوق الصوتية أن تساعد في تقييم المشيمة والسائل السلوي المحيط بالجنين.
  • التعرف على العيوب الخلقية، ويمكن أن تساعد الموجات فوق الصوتية مقدم الرعاية الصحية في استكشاف بعض العيوب الخلقية.
  • استكشاف المضاعفات، فإذا كنت تنزفين أو تعانين من مضاعفات أخرى، فربما تساعد الموجات فوق الصوتية مقدم الرعاية الصحية في تحديد السبب.
  • إجراء فحوصات أخرى لما قبل الولادة، فقد يقوم مقدم الرعاية الصحية باستخدام الموجات فوق الصوتية لتوجيه وضع الإبرة خلال بعض الاختبارات السابقة للولادة، مثل بزل السلى أو فحص خملات الكوريون.
  • تحديد وضع الجنين قبل الولادة، ويتخذ معظم الأطفال وضعهم ورأسهم في المقدمة مع نهاية الثلث الثالث. ولكن هذا لا يحدث دائمًا، والتصوير بالموجات فوق الصوتية يمكن أن يؤكد وضع الطفل، بحيث يمكن لمقدم الرعاية الصحية مناقشة الخيارات المتاحة للولادة.

ويجب إجراء تصوير للجنين بالموجات فوق الصوتية فقط لأسباب طبية صالحة. ولا ينصح إجراء تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية لمجرد تحديد جنس الجنين، وبالمثل، لا ينصح بتصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية فقط بغرض الحصول على فيديوهات أو صور تذكارية فقط.

وإذا لم يقترح مقدم الرعاية الصحية تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية، لكنك ترغبين في الاطمئنان بالموجات فوق الصوتية الذي يمكنه طمأنتك، قومي بمشاركة رغباتك مع مقدم الرعاية الصحية بحيث يمكنكما العمل معًا لتحديد الأفضل لكِ ولطفلكِ.

مخاطر تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية

تم استخدام الموجات فوق الصوتية التشخيصية أثناء الحمل لسنوات عديدة، وتُعتبر بشكل عام آمنة عند استخدامها بشكل مناسب. ويجب استخدام أقل كمية من طاقة الموجات فوق الصوتية التي توفر تقييمًا دقيقًا. ويتم تدريب مقدمي التوليد واختصاصيي الفحص بالموجات فوق الصوتية على الاستخدام المناسب لطاقة الموجات فوق الصوتية.

ويجب طلب الفحص بالموجات فوق الصوتية فقط من قبل طبيب أو مقدم رعاية صحية مرخص لأسباب طبية. ولا ينصح باستخدام الموجات فوق الصوتية للجنين لإنشاء صور أو مقاطع فيديو تذكارية فقط. فالموجات فوق الصوتية للجنين لديها قيودها أيضًا، وقد لا تكشف الموجات فوق الصوتية للجنين عن جميع العيوب الخلقية، أو قد تُشير بشكل خاطئ إلى وجود عيب خلقي، بينما هو غير موجود.

ستوري

الاستعداد لـ تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية

قد يُطلب منك شرب كمية معينة من السوائل، أو تجنب التبول قبل إجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية للجنين، وهذا يتوقف على نوع الموجات فوق الصوتية. وعند جدولة موعد التصوير بالموجات فوق الصوتية للجنين، اطلبي من مقدم الرعاية الصحية الحصول على تعليمات محددة.

ويجب أن تكوني على علم بأن تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية، ويمكن أن يتم من خلال المهبل أو فوق البطن (عبر جدار البطن)، وهذا يتوقف على سبب القيام به أو مرحلة الحمل. وإذا كنت ستجري اختبار تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية عبر جدار البطن، ففكري في ارتداء ملابس فضفاضة، لتتمكني من كشف بطنك بسهولة.

توقعات تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية

هناك نوعان رئيسيان من اختبارات تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية:

تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل

في هذا النوع من تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية، يتم وضع جهاز يشبه العصا داخل المهبل، لإرسال موجات صوتية وجمع الانعكاسات. ويتم استخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل في معظم الأحيان أثناء الفترة المبكرة من الحمل، عندما يكون الرحم وقناتي فالوب أقرب للرحم من سطح البطن.

تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية عبر البطن

يتم إجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية للجنين عن طريق تحريك جهاز بلاستيكي صغير، يرسل ويستقبل الموجات الصوتية، ويتم وضعه فوق البطن. ويُستخدم هذا النوع من تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية عادةً أثناء الفترة اللاحقة من الحمل. وتتوفر أنواع أخرى مختلفة من الموجات فوق الصوتية عبر البطن، بما في ذلك:

تقييم خاص بالتخطيط التصواتي

ويتم فحص التخطيط التصواتي، عندما تكون هناك حاجة إلى إجراء فحص متخصص في ظروف محددة، مثل عندما يُعرف وجود تشوه بالجنين أو يكون مشتبهًا في وجوده. وفي هذه الحالة، يمكن إجراء تقييم أكثر تفصيلاً لتوفير معلومات إضافية حول الشذوذ.

التصوير بالموجات فوق الصوتية ثلاثية الأبعاد

يمكن لتصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية ثلاثية الأبعاد أن يقدم صورًا للجنين بتفاصيل بجودة الصور الفوتوغرافية. ويستخدم هذا النوع من الموجات فوق الصوتية في بعض الأحيان، لمساعدة مقدمي الرعاية الصحية على اكتشاف تشوهات الوجه أو عيوب الأنبوب العصبي.

التخطيط فوق الصوتي

ويقيس التخطيط فوق الصوتي (الدوبلر) التغييرات الطفيفة في الموجات فوق الصوتية عند ارتدادها عن الأجسام المتحركة، مثل خلايا الدم الحمراء. ويمكن للتخطيط فوق الصوتي تقديم تفاصيل حول تدفق دم الطفل.

تخطيط صدى القلب للجنين

هذا النوع من تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية يقدم صورة مفصلة لقلب الطفل. وقد يستخدم لتأكيد أو استبعاد الإصابة بعيب خلقي في القلب.

أثناء الفحص

خلال تصوير الجنين  بالموجات فوق الصوتية عبر البطن، ستستلقين على طاولة الفحص وتكشفين عن بطنكِ. ويقوم مقدم الرعاية الصحية أو الفني بتطبيق جل خاص على بطنك، وسيؤدي ذلك إلى تحسين توصيل الموجات الصوتية، والقضاء على الهواء الموجود بين الجلد والترجام، وهو جهاز بلاستيكي صغير يرسل موجات ويستقبل الموجات الصوتية.

وسيقوم مقدم الرعاية الصحية أو الفني بتحريك الترجام للخلف وللأمام فوق البطن. وستتحول الموجات الصوتية المنعكسة عن العظام والأنسجة الأخرى إلى صور على شاشة المراقبة. وسوف يقوم مقدم الرعاية الصحية أو الفني بقياس جسم (تشريح) الطفل، وقد يقوم بطباعة أو تخزين صور معينة لتوثيق البنى المهمة. ومن المحتمل أن تحصلي على نسخ من بعض الصور.

واعتمادًا على وضع الطفل ومرحلة نموه، قد تتمكني من تمييز الوجه أو اليدين أو الأصابع أو الذراعين أو الساقين. وإذا لم تتمكني من رؤية الطفل، فلا داعي للقلق، ويمكن أن تكون الصور بالموجات فوق الصوتية صعبة على مراقب غير مدرّب لفك شفرتها. واطلبي من مقدم الرعاية الصحية أو الفني توضيح ما الذي يظهر على الشاشة.

والإجراء المتبع للأنواع الأخرى من فحوصات تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية يكون مشابهًا. ومع ذلك، إذا كنتِ تُجرين التصوير بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل، فسيُطلب منكِ تبديل ملابسكِ وارتداء رداء المستشفى أو خلع ملابسكِ من منطقة الخصر للأسفل. وسوف تستلقين على طاولة الفحص، وتضعين قدميكِ على الركاب، وسيقوم مقدم الرعاية الصحية أو الفني بوضع التِرْجام المزيت في المهبل، بدلاً من تحريكه على البطن.

بعد الفحص

يمكنك القضاء على أي جيل أو زيوت متبقية. وإذا كانت المثانة ممتلئة خلال تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية، يمكنك التبول بعد الفحص.

نتائج تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية

عادة، يقدم تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية الطمأنينة بأن الطفل ينمو ويتطور بشكل طبيعي. وإذا كان مقدم الرعاية الصحية يريد المزيد من التفاصيل حول صحة الطفل، فقد يوصي بإجراء اختبارات إضافية.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *