كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

تقويم نظم القلب Cardioversion

تقويم نظم القلب هو إجراء طبي يعيد إيقاع القلب الطبيعي لدى الأشخاص الذين يعانون من أنواع معينة من ضربات القلب غير الطبيعية (عدم انتظام ضربات القلب).

وعادة ما يتم هذا التقويم عن طريق إرسال صدمات كهربائية إلى قلبك عبر أقطاب كهربائية موضوعة على صدرك، ومن الممكن أيضًا إجراءه بالأدوية.

وعادةً ما يكون تقويم نظـم القلب إجراءً مجدولًا يتم إجراؤه في المستشفى، وقد تكون قادراً على العودة إلى المنزل في نفس اليوم بالنسبة لمعظم الأشخاص. ويهدف هذا النظام لاستعادة الإيقاع الطبيعي للقلب بصورة سريعة.

لماذا يتم تقويم نظم القلب؟

يهدف تقـويم نظم القلب لتصحيح ضربات القلب السريعة وعدم انتظام دقات القلب والرجفان. وعادة ما يستخدم تقويم نظم القلب لعلاج الأشخاص الذين لديهم الرجفان الأذيني أو الرفرفة الأذينية، وتحدث هذه الحالات عندما لا تسير الإشارات الكهربية التي تجعل نبض قلبك بشكل عادي بمعدل منتظم من خلال الحجرات العلوية لقلبك.

وعميات تقويم نظم القلب عادةً ما يتم جدولتها مسبقًا، ولكن يتم ذلك أحيانًا في حالات الطوارئ.

وعادة ما يتم تقويم نظم القلب بصدمات كهربائية تدار من خلال أقطاب كهربائية تعلق على صدرك، بينما تكون مخدراً ويستغرق تقويم نظم القلب الكهربائي وقتًا أقل من جراحة القلب التي يتم إجراؤها فقط باستخدام الأدوية، ويمكن للطبيب على الفور معرفة ما إذا كان الإجراء قد أعاد نبضات القلب الطبيعية أم لا.

وإذا أوصى طبيبك بتقويم القلب بالأدوية لاستعادة إيقاع قلبك، فلن تتلقى صدمات كهربائية لقلبك. ويختلف تقويم نظم القلب عن إزالة الرجفان، وهو إجراء طارئ يتم إجراؤه عندما يتوقف قلبك أو يخفق دون جدوى؛ حيث يوفر الرجفان صدمات قوية للقلب لتصحيح إيقاعه.

مخاطر تقويم نظم القلب

مضاعفات تقويم نظم القلب الكهربائية غير شائعة، ويمكن للأطباء اتخاذ خطوات لتقليل المخاطر. والمخاطر الرئيسية لتقويم نظـم القلب تشمل:

  • انتقال جلطات الدم. بعض الناس الذين لديهم ضربات القلب غير المنتظمة لديهم جلطات دموية في قلوبهم. ويمكن أن يؤدي تقويم نظم القلب الكهربائي إلى انتقال هذه الجلطات الدموية إلى أجزاء أخرى من جسمك، وهذا يمكن أن يسبب مضاعفات تهدد الحياة، مثل سكتة دماغية أو جلطة دموية تسافر إلى رئتيك (انسداد رئوي). وإذا لزم الأمر، قد يصف لك الطبيب أدوية سيولة الدم قبل إجراء العملية أو سيتحقق من وجود الجلطات الدموية في القلب قبل تقويم نظم القلب.
  • إيقاع غير طبيعي في القلب. في حالات نادرة، ينتقل بعض الأشخاص الذين يخضعون لعملية تقويم نظـم ضربات القلب إلى مشكلات أخرى في إيقاع القلب أثناء أو بعد إجراءهم، وهذا اختلاط نادر. وإذا حدث ذلك، فإنه عادة ما يظهر بعد دقائق فقط من الإجراء الخاص بك، بحيث يمكن للطبيب أن يعطيك أدوية أو صدمات إضافية لتصحيح المشكلة.
  • حروق الجلد. نادرًا ما يعاني بعض الأشخاص من حروق طفيفة على الجلد في مكان الأقطاب.
  • يمكن أن يكون لدى النساء الحوامل تقويم نظـم القلب، ولكن يُنصح بمراقبة نبضات قلب الجنين أثناء العملية.

كيف تستعد لتقويم نظم القلب؟

عادةً ما يتم جدولة إجراءات التقويم مسبقًا، بالرغم من ذلك إن كانت أعراضك شديدة، فقد تحتاج إلى تقويم نظـم القلب في الطوارئ.

ولا يمكنك عادة تناول أو شرب أي شيء لمدة 8 ساعات قبل إجراء العملية وسيخبرك طبيبك ما إذا كان يجب تناول أي من أدويتك العادية قبل إجراء العملية، أما إذا كنت تتناول الأدوية قبل الإجراء الخاص بك، وتناول ما يكفي من الماء فقط لابتلاع حبوب منع الحمل الخاصة بك.

وقبل تقويم نظـم القلب، قد يتم إجراء تخطيط صدى القلب عبر المريء (TEE) للتحقق من وجود أي جلطات دموية في القلب، والتي يمكن تحريكها خلال تقويم نظم القلب، مما يسبب مضاعفات تهدد الحياة. وسيقرر طبيب القلب ما إذا كنت بحاجة إلى مخطط صدى القلب عبر المريء قبل تقويم نظم القلب.

وفي مخطط صدى القلب عبر المريء، يتم توجيه أنبوب مرن يحتوي على محول إلى أسفل حلقك وإلى المريء، والذي يربط فمك بمعدتك. ومن هناك، يستطيع المحول الحصول على صور أكثر تفصيلاً لقلبك حتى يتمكن الطبيب من فحص الجلطات الدموية فإذا وجد طبيبك جلطات دموية، فإن إجراء تقويم نظم القلب سيتأخر لمدة تتراوح من ثلاثة إلى أربعة أسابيع بينما تتناول أدوية سيولة الدم لتقليل خطر حدوث المضاعفات.

ما يمكن أن تتوقعه من تقويم نظـم القلب

خلال تقويم نظم القلب

ستضع الممرضة أو الفني عدة بقع كبيرة تسمى الأقطاب الكهربائية على صدرك. سيتم توصيل الأقطاب الكهربائية إلى جهاز تقويم نـظم القلب (مزيل الرجفان) باستخدام الأسلاك.

سيقوم جهاز إزالة الرجفان بتسجيل إيقاع قلبك طوال العملية وسيوفر صدمات لقلبك لاستعادة إيقاع القلب الطبيعي. يمكن لهذه الآلة أيضا تصحيح إيقاع قلبك إذا كان ينبض ببطء شديد بعد تقويم نظـم القلب.

كما تقوم الممرضة أو الفني بإدخال أنبوب وريدي (IV) في ذراعك. يستخدم الأنبوب الوريدي لإعطائك الأدوية التي تجعلك تنام أثناء العملية حتى لا تشعر بأي ألم. وقد يستخدم طبيبك أيضًا أنبوب وريدي لإعطائك أدوية إضافية يمكن أن تساعد في استعادة إيقاع قلبك. وبمجرد تخديرك، لا يستغرق هذا التقويم عادة سوى بضع دقائق حتى يكتمل.

بعد تقويم نظم القلب

يتم تقويم النظـم القلبية الكهربائية في العيادة الخارجية، مما يعني أنه يمكنك العودة إلى المنزل في نفس اليوم الذي يتم فيه إجراء العملية. ستقضي ساعة تقريبًا في غرفة النقاهة التي تتم مراقبتها عن كثب بحثًا عن المضاعفات.

ونظرًا لأنك ستكون نائمًا لهذا الإجراء، فقد يتأثر وعيك بمحيطك بعد ذلك. وستحتاج إلى شخص ما ليقودك إلى المنزل، وقد تتأثر قدرتك على اتخاذ القرارات لعدة ساعات بعد الإجراء الخاص بك.

وحتى لو لم يتم العثور على أي جلطات في القلب قبل إجراء العملية، فسوف تأخذ أدوية لسيولة الدم لعدة أسابيع على الأقل بعد الإجراء الخاص بك لمنع تشكيل جلطات جديدة.

نتائج تقويم نظم القلب

بالنسبة لمعظم الناس، يمكن لتقويم نظم القلب استعادة سرعة ضربات القلب بشكل سريع. ومن الممكن أن تحتاج إلى تكرار الإجراءات للحفاظ على إيقاع القلب الطبيعي.

للحفاظ على صحة قلبك، قد تحتاج إلى إجراء تغييرات في نمط الحياة لتحسين الصحة العامة لقلبك، وخاصة لمنع أو علاج الحالات التي يمكن أن تسبب عدم انتظام ضربات القلب، مثل ارتفاع ضغط الدم.

وقد يقترح عليك طبيبك أن:

  • تتجنب أو تحد من الكافيين والكحول.
  • استخدام كمية أقل من الملح (الصوديوم)، والتي يمكن أن تساعد في خفض ضغط الدم.
  • زيادة نشاطك البدني.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تناول الأطعمة الصحية للقلب والحفاظ على وزن صحي.
  • حاول أن تحد أو تسيطر على الإجهاد والغضب.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل