تكبير الثدي Breast augmentation

تكبير الثدي هو عملية تجميلية لزيادة حجم الثدي، وتكون الزيادة إما في أنسجة الثدي أو في عضلات الصدر، وتلجأ بعض السيدات لتكبير الثدي لزيادة الشعور بالثقة أو كجزء من إعادة بناء الثدي لظروف خاصة. وإذا كنتِ تفكرين في إجراء تكبير الثدي، لابد من استشارة طبيب جراحة تجميل أولا ومعرفة المضاعفات والآثار الجانبية للجراحة.

أسباب تكبير الثدي

أسباب إجراء عملية تكبير للثدي تُصنف من الأسباب الشخصية التي لا تريد بعض السيدات الإفصاح عنها، ولكن قد تساعد هذه العملية في التالي:

  • تحسين مظهر الثدي إذا كنتِ تشعرين أن ثدييك صغيرين للغاية.
  • تحسين مظهر الثدي إذا كنتِ تشعرين بأن أحد الثديين أصغر من الآخر.
  • تحسين مظهر الثدي الصغير نتيجة للحمل.
  • تحسين مظهر الثدي بعد عملية إزالة ورم سرطاني من الثدي.
  • تحسين مظهر الثدي بعد إزالة الأورام الليفية من الثدي.
  • لزيادة الشعور بالثقة في النفس.

مخاطر القيام بـ تكبير الثدي

تتضمن عملية تكبير الثدي مخاطر متنوعة، وتشمل:

  • التقلص الكبسولي، ويحدث نتيجة للندبات التي تشوه عملية الزرع.
  • آلام الثدي.
  • العدوى.
  • تغييرات في الإحساس بمنطقة الحلمة ومنطقة الثدي، وعادة ما تكون مؤقتة.
  • تسرب وتمزق حشوة الثدي.

وقد يتطلب تصحيح المضاعفات السابقة إجراء عملية أخرى في الثدي. أشارت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لوجود ارتباط بين الإصابة بـ سرطان العقد الليمفاوية والقيام بإجراء تكبير الثدي؛ حيث تزداد نسبة الإصابة بعد استخدام حشو لمنطقة الثدي، لكن يتطلب الأمر المزيد من الأبحاث لمعرفة العلاقة بين القيام بتكبير الثدي والإصابة بسرطان العقد الليمفاوية.

ستوري

كيف تستعدين لإجراء تكبير الثدي؟

في البداية سوف تتحدثين مع طبيبك المعالج بشأن مظهر الثدي وحجمه والشكل العام للثدي، وقبل اتخاذ قرار القيام بتكبير الثدي عليكِ التفكير بعدة نقاط:

  • عملية التكبير لا تعالج ترهل الثدي، وإنما قد تحتاجين لعملية شد للثدي بجانب عملية التكبير.
  • تكبير الثدي لا يدوم طوال العمر، فالحد الأقصى لتكبير الثدي هو 10 سنوات حيث يتأثر مظهر الثدي بعدة عوامل منها التقدم في العمر، زيادة الوزن، أو فقدان الوزن.
  • بعد زرع حشوات الثدي يصبح تصوير الثدي بأشعة الماموجرام أكثر تعقيداً، وربما تحتاجين لمزيد من الفحوصات.
  • تكبير الثدي قد يعرقل الرضاعة الطبيعية، ولكن بعض السيدات يستطعن الرضاعة بشكل طبيعي.
  • قد تحتاجين لإجراء أشعة الرنين المغناطيسي بصورة دورية كل عامين أو ثلاثة بعد إجراء تكبير الثدي.
  • لا يغطي التأمين تكاليف تكبير الثدي.
  • قد تحتاجين لإجراء أشعة ماموجرام قبل القيام بالجراحة.
  • من الضروري تجنب تناول الأسبرين وبعض الأدوية التي تزيد من النزيف.
  • يجب التوقف عن التدخين قبل إجراء الجراحة.
  • احرصي على وجود شخص للمكوث بجوارك بعد إجراء الجراحة مباشرة.

ماذا تتوقعين مع تكبير الثدي ؟

قبل إجراء الجراحة

يمكن إجراء تكبير الثدي في مركز جراحي أو في إحدى المستشفيات العامة، فعلى الأرجح سوف تعودين للمنزل في نفس يوم إجراء الجراحة، ونادراً ما تتطلب الجراحة المكوث في المستشفى. وفي بعض الأحيان يتم استخدام التخدير الموضعي لإجراء تكبير الثدي، ولكن يفضل أغلب الأطباء استخدام التخدير العام.

أثناء إجراء الجراحة

يقوم الجراح بإجراء شق في أحد الأماكن الآتية:

  • في الثنية الموجودة أسفل الثدي.
  • تحت الذراع (منطقة الإبط).
  • حول حلمة الثدي.

بعد إجراء الشق الجراحي، يقوم الجراح بفصل نسيج الثدي عن العضلات والأنسجة الضامة الموجودة في منطقة الصدر، ويتكون جيب إما خلف أو أمام العضلات الخارجية لجدار الصدر، ويتم وضع حشوة الصدر في هذا الجيب خلف الحلمة مباشرة.

ويتم إدخال الحشوات الملحية فارغة ثم تعبأ بالمياه المالحة المعقمة، وحشوات السيليكون يتم وضع جيل السيلكون قبل وضع الحشوة بداخل الصدر. وبعد وضع الحشوة يقوم الطبيب بغلق الشق الجراحي عن طريق الغرز الجراحية، ويتم وضع شريط جراحي وشريط لاصق على الجرح من الخارج.

بعد إجراء الجراحة

من الممكن حدوث ألم وتورم بعد إجراء الجراحة بعدة أسابيع، وتظهر الكدمات على منطقة الصدر بعد إجراء الجراحة، أما بالنسبة للندبات فإنها تتلاشى مع الوقت تدريجيا ولكنها لن تختفي نهائياً.

ومن الممكن استخدام حمالة صدر رياضية من أجل الحصول على دعم إضافي لمنطقة الثدي، وقد يصف الطبيب المعالج بعض الأدوية المسكنة لتقليل الألم. واتبعي تعليمات الطبيب الخاص بك للعودة للعمل، فقد تتطلب العودة للعمل عدة أسابيع قليلة مع تجنب الأنشطة الشاقة.

وفي حالة عدم استخدام الخيوط التي تُمتص دون تدخل، قد تحتاجين لإزالة الخيوط في موعد للمتابعة. وإذا شعرتِ بوجود احمرار في الثدي، أو كنتِ تعانين من الحمى، فغالباً هناك عدوى في منطقة الجرح ويتطلب الأمر الإسراع بالذهاب للطبيب المعالج. ومن علامات الخطر أيضاً حدوث ضيق في التنفس أو ألم في الصدر.

نتائج تكبير الثدي

تكبير الثدي من الممكن أن يغير من شكل وحجم الثدي، وقد تساعد العملية على تحسين صورة الجسم، ولكن لا تصل لمرحلة الكمال. وبمرور الوقت سيتغير شكل الثدي، وخاصة في حالة زيادة الوزن أو نقصان الوزن.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *