جراحة إعتام عدسة العين Cataract surgery

جراحة إعتام عدسة العين أو جراحة المياه البيضاء عبارة عن عملية يتم فيها إزالة العدسة من العين في معظم الحالات، ومن ثم استبدال العدسة بأخرى صناعية.

ومن الطبيعي أن تكون عدسة عينك صافية، حيث تتسبب المياه البيضاء في وجود غمامة علي عينيك، مما يؤثر في النهاية علي الرؤية. ويقوم بجراحة إعتام عدسة العين أخصائي العيون في عيادة خارجية، مما يعني أنك لا تحتاج أن تقيم في المشفي بعد العملية.

ويمكن أن يتم إجراء تلك الجراحة بالطريقة التقليدية باستخدام الموجات الصوتية لإزالة العدسة المغيمة أو باستخدام تقنية الليزر.

أسباب جراحة إعتام عدسة العين

يتم القيام بجراحة إعتام عدسة العين لمعالجة حالات إعتام عدسة العين، حيث أنها تتسبب في عدم وضوح في الرؤية وزيادة التوهج الصادر من الضوء، فإذا كان إعتام عدسة العين يُسبب صعوبة لك في ممارسة أنشطتك اليومية، فسيقترح طبيبك القيام بجراحة إعتام عدسة العين.

وعندما يتداخل إعتام عدسة العين في علاج مشكلة أخرى بالعين، فينصح الطبيب بالقيام بجراحة إعتام عدسة العين، فعلي سبيل المثال من الممكن أن يقترح طبيبك القيام بعملية إعتام عدسة العين عندما تسبب المشكلة صعوبة للطبيب في فحص الجزء الخلفي من العين لمتابعة ومعالجة مشاكل العين، مثل التنكس البقعي المرتبط بالسن أو اعتلال الشبكية السكري.

وفي معظم الحالات، لن يؤذي الانتظار للخضوع لعملية إعتام عدسة العين عينيك، لذا لديك الوقت لكي تفكر بكل الخيارات المتاحة، فإذا كانت رؤيتك جيدة قد لا تحتاج لإجراء الجراحة لعدة سنوات أو لا تحتاج إليها علي الإطلاق. وعندما تفكر في إجراء جراحة إعتام عدسة العين، ضع تلك الأسئلة في الاعتبار:

  • هل يمكنك الرؤية لدرجة تمكنك من أداء عملك وقيادة السيرة علي نحو آمن؟
  • هل تعاني من مشاكل أثناء القراءة أو في مشاهدة التلفزيون؟
  • هل لديك صعوبة في صنع الأكل، أو التسوق، أو رعاية الحديقة، أو صعود السلالم، أو تناول الأدوية؟
  • هل مشاكل الرؤية لديك تؤثر علي مستوي استقلاليتك؟
  • هل الأضواء الساطعة تزيد من صعوبة الرؤية؟

مخاطر جراحة إعتام عدسة العين

المضاعفات بعد جراحة إعتام عدسة العين غير شائعة، ويمكن علاج معظمها بسهولة. ومخاطر جراحة إعتام عدسة العين تتضمن:

وتُصبح تلك المخاطر أكبر إذا كنت تعاني من مرض آخر بالعين أو حالة طبية خطرة، وأحياناً تفشل جراحة إعتام عدسة العين في تحسين الرؤية إذا كان هناك تلف في العين ناتج عن حالات أخرى، كالمياه الزرقاء أو التنكس البقعي.وإذا أمكن يكون من المفيد تقييم مشاكل العين الأخرى وعلاجها قبل اتخاذ قرار إجراء جراحة إعتام عدسة العين.

ستوري

الاستعداد لـ جراحة إعتام عدسة العين

للاستعداد لإجراء جراحة عدسة العين قد يطلب منك الطبيب التالي:

  • إجراء الفحوصات، فقبل أسبوع من إجراء العملية سيقوم الطبيب بفحص بالموجات الصوتية، وهو غير مؤلم لقياس حجم وشكل العين، مما يساعده علي تحديد النوع المناسب من العدسة المزروعة.
  • التوقف عن تناول أدوية محددة، فقد يوصي طبيبك بالتوقف مؤقتاً عن تناول أي أدوية، قد تزيد من خطر النزيف أثناء العملية. واخبر طبيبك أيضاً إذا كنت تتناول أي أدوية لمشاكل البروستاتا، لأن بعض منها يمكن أن يتدخل مع جراحة إعتام عدسة العين.
  • استخدم قطرات العين لتقليل خطر العدوى، فقد توصف قطرات المضادات الحيوية للعين لاستخدامها يوم أو يومين قبل الجراحة.
  • الصيام قبل الجراحة، فقد يطلب منك طبيبك عدم تناول الطعام أو المشروبات قبل العملية بـ 12 ساعة.

وعادة ما يمكنك العودة للمنزل في نفس اليوم، ولكن لن تتمكن من القيادة، لذلك رتب كيفية وصولك للمنزل ورتب أيضاً من سيساعدك داخل المنزل إذا لزم الأمر، لأن طبيبك قد ينصحك بتقليل الأنشطة لمدة أسبوع بعد الجراحة كرفع الأشياء والانحناء.

توقعات جراحة إعتام عدسة العين

قبل الجراحة

يحصل جميع الأشخاص الذين يقومون بجراحة إعتام عدسة العين علي عدسة صناعية، تعرف بالعدسة داخل مقلة العين، وتساعد تلك العدسة علي تحسين الرؤية عن طريق تركيز الضوء في الجزء الخلفي من العين. ولن تتمكن من رؤية تلك العدسات ولا الشعور بها نهائياً، ولن تحتاج منك إلى أي عناية، حيث أنها ستصبح جزءاً من جسدك.

وتوجد العديد من العدسات بمزايا وصفات مختلفة. وقبل إجراء جراحة إعتام عدسة العين، ستناقش مع طبيب العيون الخاص بك أي نوع من العدسات سيكون أنسب لك ولنمط حياتك، وقد تكون التكلفة أحد تلك العوامل.

وتُصنع العدسات داخل مقلة العين من البلاستيك، أو الأكلريك، أو السيليكون. بعضها يحجب الأشعة فوق البنفسجية والبعض الآخر يصنع من بلاستيك صلب، ويتم زرع تلك العدسات من خلال فتح، يتطلب بعض من الغرز لإغلاقه.

وعلي الرغم من ذلك يوجد عدسات كثيرة مرنة، مما يسمح بجرح أصغر يتطلب غرز أقل أو قد لا يتطلب أي غرز علي الإطلاق، وهذا يتم عن طريق طوي الجراح لتلك العدسة وإدخالها في الكبسولة الفارغة، التي كانت تتواجد بها العدسة الطبيعية وبمجرد دخول تلك العدسة داخل العين، تنفتح تلك العدسة لملئ الكبسولة الفارغة.

بعض أنواع العدسات المتوفرة

  • العدسات الثابتة حادية البؤرة: يتميز هذا النوع من العدسات بقوة تركيز أحادية للرؤية البعيدة، مما يعني أن القراءة بشكل عام ستحتاج استخدام نظارة قراءة.
  • العدسات أحادية البؤرة المستوعبة للتركيز: علي الرغم من أن تلك العدسة تتميز بقوة تركيز أحادية، ولكن يمكنها أيضاً الاستجابة لحركة عضلات العين وتبديل التركيز من الأشياء القريبة أو من الأشياء البعيدة.
  • العدسات متعددة البؤر: تشبه تلك العدسات النظارات ذات العدسات ثنائية البؤر والمتدرجة، ولكل منطقة مختلفة من تلك العدسة تركيز مختلف، بما يسمح برؤية الأشياء القريبة والمتوسطة والبعيدة.
  • تصحيح قصر النظر ” اللابؤرية “: إذا كنت تعاني من قصر النظر بدرجة كبيرة، فإن تلك العدسة اللابؤرية ستساعدك علي تصحيح النظر.

وناقش مزايا ومخاطر الأنواع المختلفة من العدسات مع جراح العيون الخاص بك، وذلك لكي تحدد أنسب اختيار لك.

أثناء الجراحة

تستغرق جراحة إعتام عدسة العين ساعة أو أقل، ولهذا لا يتطلب الأمر الإقامة بالمشفي، وتكتفي بالقيام بها بعيادة خارجية.

أولاً، سيقوم الطبيب بوضع قطرة لتوسيع حدقة العين، ثم يقوم بوضع مخدر موضعي لتخدير هذه المنطقة، وقد يعطيك بعض من المهدئات لتساعدك علي الاسترخاء وسيجعلك مستيقظاً، ولكن شبه غير واعي أثناء الجراحة.

وخلال جراحة إعتام عدسة العين، يتم إزالة عدسة العين الغائمة ووضع عدسة صناعية شفافة، ولكن في بعض الحالات تتم جراحة إعتام عدسة العين بدون وضع تلك العدسة الصناعية. وتشمل الطرق الجراحية لإزالة إعتام عدسة العين التالي:

استخدام مسبار يستعمل الموجات فوق الصوتية لتكسير العدسة لإزالتها

أثناء إجراء يدعي استحلاب العدسة، يقوم الطبيب بفتح صغير في مقدمة العين (القرنية)، ومن ثم يقوم يإدخال مسبار رفيع كالإبرة خلال العدسة نفسها، حيث توجد منطقة الإعتام، ثم يستخدم الجراح الخاص بك مسبار، والذي يقوم بنقل الموجات فوق الصوتية لتكسير الإعتام وامتصاص الباقي منها.

والجزء الخلفي بالعدسة أو ما يعرف بكبسولة العدسة يترك سليماً، وذلك كي يعمل كمكان تستقر عليه العدسة الصناعية. وقد تستخدم أو لا تستخدم بعض الغرز الصغيرة لإغلاق الجرح، الذي يوجد بالقرنية بعد انتهاء الجراحة.

استخدام تقنيات الليزر المتقدمة لإزالة العدسة الغائمة

أثناء جراحة إعتام عدسة العين التي تتم بمساعدة الليزر، يقوم الجراح باستخدام الليزر لعمل كل الشقوق الجراحية، ويستخدمه أيضاً في تليين تلك العدسة المعتمة لكي يتم إزالتها.

عمل شق جراحي في العين وإزالة العدسة المعتمة كوحدة واحدة

هذه التقنية لا تستخدم كثيراً، وتُعرف بإزالة إعتام عدسة العين خارج الكبسولة، وتتطلب شق جراحي أكبر من المستخدم في جراحة استحلاب عدسة العين، حيث يقوم الجراح من خلال تلك الفتحة بإزالة الكبسولة الأمامية للعدسة ثم الجزء المعتم من العدسة، ويترك الجزء الخلفي من كبسولة العدسة؛ وذلك ليعمل كمكان تستقر عليه العدسة الصناعية.

ويتم القيام بهذا الإجراء إذا كانت هناك مضاعفات معينة في عينيك، ويلزم هذا الإجراء شقاً جراحياً أكبر، أي أنه لابد من الغرز. وبمجرد إزالة إعتام عدسة العين، إما عن طريق الاستحلاب أو عن طريق إزالة الجزء خارج الكبسولة، يتم زراعة العدسة الصناعية مكان العدسة الفارغة.

بعد الجراحة

بعد إجراء جراحة إعتام عدسة العين، توقع أن نظرك سيتحسن خلال أيام قليلة ،ولكن يمكن أن تكون الرؤية ضبابية خلال الأيام الأولى، حيث أن عينيك تبدأ بالالتئام والتعود علي الوسط الجديد.

وقد تبدو لك الألوان أكثر سطوعاً بعد إجراء جراحة إعتام عدسة العين، وذلك لأنك تري من خلال عدسة صافية جديدة، حيث أن إعتام عدسة العين يجعل الألوان صفراء أو مائلة للون البني، مما يغطي علي معظم الألوان.

وستزور الطبيب الخاص بك بعد يوم أو يومان من إجراء الجراحة وفي الأسبوع التالي، ثم بعد ذلك في الشهر المقبل لمتابعة عيناك ومتابعة امتثالها للشفاء. ومن الطبيعي أن تشعر بحكة أو عدم الراحة لعدة أيام بعد العملية، لذا تجنب فرك عينيك أو الضغط عليهما.

وقد يطلب منك الطبيب ارتداء عصابة علي العين أو غطاء حامي لعينيك أثناء الجراحة، وقد يطلب منك أيضاً ارتداء تلك العصابة علي العين لأيام قليلة بعد الجراحة، وقد يطلب ارتداء ذلك الغطاء الواقي أثناء فترة النوم خلال فترة التعافي.

وقد يصف لك الطبيب قطرة للعينين أو أدوية أخرى لمنع العدوى، وتقليل الالتهابات، والتحكم في ضغط العين، وأحياناً يقوم الطبيب بحقن بعض الأدوية السترودية في عينيك أثناء الجراحة نفسها للحد من الالتهابات. ويفترض أن يزول إحساس عدم الراحة بعد عدة أيام وغالباً ما يحدث التعافي التام في خلال 8 أسابيع.

واتصل بطبيبك فوراً إذا تعرضت للتالي:

  • فقدان البصر.
  • ألم رغم استخدام المسكنات التي تأخذ دون وصفة طبية.
  • زيادة احمرار العين.
  • رؤية ومضات حول الضوء أو بقع جديدة أمام عينيك.

ويحتاج معظم الأشخاص إلى ارتداء نظارة بعد جراحة إعتام عدسة العين. وسيخبرك طبيبك متى سيكون الالتئام التام لعينيك، وحينها سيصف لك النظارة النهائية، وغالباً ما سيحدث ذلك بين شهر إلى ثلاثة شهور بعد إجراء الجراحة.

وإذا كنت تعاني من إعتام عدسة العين في كلتا عينيك، سيحدد لك الطبيب موعد الجراحة لإزالة ذلك الإعتام بعد شفاء العين الأولى تماماً.

نتائج جراحة إعتام عدسة العين

معظم من يقوم بإجراء جراحة إعتام عدسة العين يستعيد بصره بعد تلك العملية، وقد يصاب بعض الأشخاص الذين خضعوا لتلك العملية لإعتام عدسة عين ثانوي، ويُعرف هذا الشكل الشائع من المضاعفات طبياً بالعتامة المحفظية الخلفية، ويحدث هذا عندما تصبح كبسولة العدسة غائمة وتعيق الرؤية، وهو الجزء الذي لم يتم إزالته خلال الجراحة، والذي ترتكز عليه العدسة الصناعية .

ويتم علاج العتامة المحفظية الخلفية عن طريق جراحة بسيطة غير مؤلمة، لا تستغرق إلا خمس دقائق، وتقام بعيادة خارجية، وتُعرف بجراحة شق المحفظة باستخدام ليزر إيتريوم الألومنيوم العقيق، حيث يستخدم شعاع الليزر في عمل فتحة صغيرة في كبسولة العدسة الغائمة، وذلك لفتح مسار واضح للضوء ليمر من خلاله.

وتجلس بعد تلك الجراحة حوالي ساعة في عيادة الطبيب، حتى يتأكد من عدم ارتفاع ضغط العين، المضاعفات الأخرى نادرة، ولكن قد تشمل ارتفاع ضغط العين وانفصال الشبكية.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *