كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

عكس ربط الأنابيب Tubal ligation reversal

عكس ربط الأنابيب هو إجراء لاستعادة الخصوبة بعد خضوع المرأة لـ جراحة ربط الأنابيب. وأثناء جراحة عكس ربط الأنابيب، تتم إعادة ربط الأجزاء المسدودة من قناتي فالوب بباقي قناتي فالوب؛ وقد تسمح هذه العملية بمرور البويضات مجددًا عبر القناتين ومرور الحيوانات المنوية بقناتي فالوب لتلقيح البويضة.

Advertisement

وإجراءات الربط التي تُسبب أقل قدر من الضرر لقناتي فالوب كإجراء الربط باستخدام مشبك أو حلقة حول القناة، يزداد معها احتمالية نجاح جراحة عكس ربط الأنابيب، ولا يمكن على الإطلاق عكس الإجراءات التي تُسبب ندوباً لإغلاق قناتي فالوب.

لماذا يتم إجراء عكس ربط الأنابيب ؟

يمكن أن يسمح عكس ربط الأنابيب للنساء اللاتي خضعن لإجراء ربط الأنابيب أن يصبحن حوامل دون مساعدة طبية إضافية، كما أن انعكاس ربط الأنابيب ليس مناسبًا لكل شخص. ويهتم الطبيب بدراسة توافر عوامل نجاح إجراء عكس ربط الأنابيب مثل:

  • العمر.
  • كتلة الجسم.
  • نوع ربط الأنابيب.
  • مدى الضرر الذي حدث لقناة فالوب.
  • طول الأنبوب المتبقي.
  • عوامل الخصوبة الأخرى مثل جودة الحيوانات المنوية والبويضات.

ويعتمد نجاح الإجراء العكسي على عدة عوامل؛ وتكون احتمالية نجاحه أكبر إذا كانت هناك نسبة كبيرة سليمة من الأنبوب، وكذلك تزداد احتمالية النجاح إذا تم ربط قنوات فالوب من خلال المشابك أو الحلقات.

ويصعب الإجراء العكسي وتزداد احتمالية فشله، إذا تم الربط من خلال حرق أجزاء من قناة فالوب (الكي الكهربائي)؛ فلا تعتبر بعض أنواع الربط قابلة للعكس.

مخاطر إجراء عكس ربط الأنابيب

تتضمن المخاطر المصاحبة لهذا الإجراء العكسي ما يلي:

Advertisement
  • عدم حدوث الحمل، حيث تتفاوت معدلات الحمل بعد إجراء عكس ربط الأنابيب؛ بناءً على عمر المرأة وعوامل أخرى.
  • خطر الإصابة بالعدوى ونزيف وندوب بقناتي فالوب.
  • إصابة الأعضاء المجاورة بالإضافة إلى المخاطر المتعلقة بالتخدير.
  • حدوث حمل خارج الرحم عادة في قناة فالوب.

الاستعداد لإجراء عكس ربط الأنابيب

قبل إجراء عكس ربط الأنابيب، من المحتمل للطبيب أن يشرح تفاصيل الإجراء، ويناقش احتمالية النجاح والقدرة على الحمل بعد الإجراء، ويناقش الخيارات الأخرى للحمل مثل الإخصاب داخل المختبر.

ما يمكن توقعه عند إجراء عكس ربط الأنابيب

يمكن إجراء عكس ربط البوق كإجراء يتم في العيادات الداخلية أو الخارجية.

أثناء الإجراء

عكس ربط الأنابيب

سيقوم الطبيب بإجراء شق صغير في البطن، وكشف الرحم وقناتي فالوب والمبيضين، ومن ثم يزيل الطبيب البقايا المغلقة في قناة فالوب، ويحاول إصلاح القناة بغرز صغيرة قابلة للامتصاص. وقد لا يتمكن الطبيب من إعادة تثبيت إحدى قناتي فالوب أو كلتيهما إذا تمت إزالة أجزاء كبيرة للغاية أثناء ربط الأنابيب.

بعد العملية

من الضروري تجنب استخدام الأسبرين لتخفيف الألم بعد عكس ربط الأنابيب، لأنه قد يزيد من احتمالية النزيف، ثم تستحمين بعد مرور 48 ساعة بعد الإجراء، ولكن تجنب الشد على الجرح أو المسح عليه لمدة أسبوع واحد. ويمكن تجفيف الشق الجراحي بعناية بعد الاستحمام بالتربيت عليه بمنشفة، ويجب تجنب رفع أشياء شاقة وممارسة الجنس لمدة أسبوعين.

Advertisement

ومن الممكن استئناف أنشطتكِ الطبيعية بصورة تدريجية عند البدء في الشعور بالتحسن، وستمتص الغرز ولن تحتاج إلى إزالة، ويجب تحديد موعد لرؤية الطبيب بعد الجراحة بأسبوع أو أكثر؛ حتى يتمكن من التأكد من أنك تتعافين على نحو سليم.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل