أضف استشارتك

سلايدشو | أكثر الأمراض التناسلية إنتشاراً وكيفية علاجها

تتسبب المشاكل التناسلية في الكثير من الحرج والمشكلات الزوجية … تعرف على أكثرها إنتشاراً وكيفية الوقاية منها

  • الثآليل التناسلية

    الثآليل التناسلية

    1 / 23

    هذة العدوى هى عدوى فيروسية ، يسببها فيروس HPV . ولا تحتاج للعلاقة الجنسية للإنتقال ، حيث يكفى حدوث إتصال مع الجلد المصاب للعدوى .
    تظهر العدوى فى صورة ثآليل – نتوءات جلدية صلبة بارزة على سطح الجلد – و يكون لونها مائل للإحمرار ، و تقع فى المنطقة الخاصة بالأعضاء التناسلية . و غالباً لا يصاحب هذه الثآليل أعراض إخرى .
    و توجد العديد من فصائل الفيروس المسبب لهذة المشكلة ، و أغلبها من النوع الحميد الذى يسهل علاجه . لكن هناك بعض الأنواع الخطرة التى تزيد من إحتمالية الإصابة بالسرطان ، و يوجد تطعيمات ضد بعضها .

  • قمل العانة

    قمل العانة

    1 / 23

    و هو نوع من القمل الذى يصيب منطقة العانة ، و ينمو الشعر فيها . و يختلف قمل العانة عن قمل الرأس إختلافات واضحة من ناحية الشكل . و يمكن انتقاله بمجرد ملامسة المنطقة المصابة .
    و تتمثل أعراض الإصابة بقمل العانة فى الحكة و الهرش الشديد ، و ملاحظة البيض الموضوع حول شعر العانة .
    و يمكن علاجه بأدوية بسيطة مثل الكريمات المضادة للقمل .

  • الجرب

    الجرب

    1 / 23

    الجرب هو مشكلة جلدية تسببها حشرة صغيرة تصيب الجلد و تقوم بحفر إنفاق دقيقة فيه و تضع فيها بيضها ، مما يسبب تفاعل مناعى يؤدى لظهور الأعراض . و رغم أن الجرب ليس مرض تناسلى فى المقام الأول ، لكن من أكثر الطرق لأنتقاله فى الشباب البالغين هو ممارسة الجنس مع شخص مصاب ، حيث يكفى ملامسة المنطقة المصابة أى كانت لنتقال العدوى .
    و تتمثل أعراضه فى الحكة و الهرش الشديد خاصة أثناء الليل ، و الطفح الجلدى المصاحب له . و قد تحتاج الإعراض من أسبوعين إلى ست أسابيع حتى تظهر .
    و يمكن علاجه بالوصفات الطبية المحارية للجرب بعد استشارة الطبيب .

  • السيلان

    السيلان

    1 / 23

    مرض تناسلى شائع ، و يمكن فى حالة عدم علاجه أن يؤدى للعقم فى الرجال و السيدات . لكن علاجه سهل بواسطة المضادات الحيوية التى يصفها الطبيب وفقاً للحالة .
    و يتعرف على هذا المرض من أعراضه العامة التى تشمل حرقان البول ، و الإفرازات التى تخرج من مجرى البول . لكن الأعراض المبكرة تكون قليلة بصفة عامة ، أما الأعراض المتأخرة فتشمل الطفح الجلدى العام ، و مضاعفات المفاصل و الدم .
    يصاحب هذا المرض فى الرجال أعراض مثل خروج إفرازات من القضيب و إنتفاخ الخصية .
    كما يصاحبه فى السيدات اعراض مثل ألام الحوض و الإفرازات المهبلية ، و التى قد تختلط مع أعراض عدوى القناة البولية .

  • الزهرى

    الزهرى

    1 / 23

    معظم الناس لا يلاحظون الأعراض المبكرة للزهرى ، لكن ذلك لا يمنع ان الزهرى من أخطر الأمراض التناسلية فى مضاعفاته ؛ حيث يؤثر على جميع أعضاء الجسم ، و قد يسبب الشلل أو العمى أو حتى الموت .
    رغم كل ذلك فأن علاج الزهرى بسيط و يتمثل فى مضاد حيوى يصفه الطبيب طبقاً لظروف كل حالة .
    أول الأعراض : يتمثل فى إلتهاب جلدى مستدير الشكل ، فى منطقة الأعضاء التناسلية ، و هو يحدث فى الأساس فى موقع إنتقال العدوى للشخص . و يصبح هذا الإلتهاب الجلدى مركزاً لنقل العدوى فى حالة ملامسته .
    ثم تبدأ باقى الأعراض العامة فى الظهور و تتمثل فى الحمى و إلتهاب الغدد الليمفاوية و الطفح الجلدى على مناطق مختلفة من الجسم و تساقط الشعر و الأحساس العام بالهبوط و الارهاق الجسدى .
    أما الأعراض المتأخرة للزهرى فتشمل إصابة جميع أعضاء الجسم بالمشاكل مثل القلب و المخ و الكبد و الأعصاب و العيون .

  • الكلاميديا

    الكلاميديا

    1 / 23

    الكلاميديا أحد الأمراض التناسلية المعدية التى قد تسبب العقم إذا لم تعالج . لكنها تختفى بسرعة إذا تم علاجها بالمضادات الحيوية مبكراً .
    تتمثل أعراضها فى الرجال فى حرقة و حكة فى طرف العضو الذكرى ، و إفرازات ، و ألم أثناء التبول .
    اما فى السيدات بتظهر الأعراض فى صورة حكة فى منطقة المهبل و إفرازات ذات رائحة ، و ألم أثناء التبول و أثناء العلاقة الجنسية .

  • فيروس البثرات البسيطة من النوع الأول

    فيروس البثرات البسيطة من النوع الأول

    1 / 23

    هذا الفيروس هو المسؤول عن حدوث البثرات حول شفتيك بعد إصابتك بالبرد لعدة أيام . و قد يظهر أيضاً فى منطقة الأعضاء التناسلية . و لا يعتبر هذا المرض مرض تناسلى أو منتقل عن طريق جنسى فى المقام الأول . حيث أن الإصابة به قد تكون لأسباب متنوعة . و العلاجات الخاصة بهذه المشكلة تعمل على تقليل فترة الإصابة حيث أنه ذاتى الإنقضاء .
    و تتمثل أعراضه فى ظهور بثرات شبيهة بالتى نصاب بها فى الشفة بعد إصابتنا بالبرد . لكن الفرق هنا أنها قد تظهر على الأعضاء التناسلية أيضاً .

  • فيروس البثرات البسيطة من النوع الثانى

    فيروس البثرات البسيطة من النوع الثانى

    1 / 23

    هذا الفيروس مشابه للنوع الأول فى شكل الإصابة و فى طريقة العلاج . لكنه يختلف عنه فى أنه أكثر قابلية للإنتقال عن طريق العلاقة الجنسية و عن طريق الملامسة المباشرة للبثور الناتجة عنه .
    و أعراضه تكون أقوى من النوع الأول إلى حد ما ؛ حيث يظهر فى صورة بثرات منتفخة بالماء و تكون مؤلمة ، و تظهر فى منطقة الأعضاء التناسلية و الشفاه و الفخذين .

  • فيروس الإلتهاب الكبدى ب

    فيروس الإلتهاب الكبدى ب

    1 / 23

    يعتبر فيروس الإلتهاب الكبدى ب من أخطر الفيروسات الكبدية التى يصاب بها الإنسان . و قد وجد أنه ينتقل من خلال الدم و باقى سوائل الجسم ، و بالتالى فإن هناك إحتمالات لأنتقاله فى العلاقة الجنسية و فى مشاركة الحقن و أدوات الأسنان بين أكثر من شخص .
    و تتمثل أعراض الإصابة فى ألام بالبطن ، و إصفرار بالعينين و الجلد ، و لون البول الداكن و الهبوط العام . أما الحالات المزمنة يحدث فيها تليف للكبد و قد يحدث سرطان الكبد فى مرحلة متأخرة . و قد يبقى المصابون بلا أعراض لسنوات طويلة .
    و فيما يخص العلاج فأن هذا الفيروس له تطعيم فعال يحمى من الإصابة به ، أما فى حالة الإصابة فإنه لا يوجد أدوية للقضاء على الفيروس ، لكن توجد أدوية تساعد فقط على التحكم فيه قدر الإمكان و قدر إستجابة الجهاز المناعى للمريض .

  • فيروس نقص المناعة

    فيروس نقص المناعة

    1 / 23

    فيروس نقص المناعة من أخطر الأمراض التناسلية المنتقلة عبر العلاقة الجنسية مع شخص مصاب أو عبر الدم الملوث بالفيروس أو من الام المصابة لجنينها .
    يعمل فيروس نقص المناعة على تدمير الجسم من خلال القضاء على قدرة الخلايا المناعية .
    قد يبقى المصاب بفيروس نقص المناعة سليم ظاهرياً لسنوات ، لذا فإن اختبارات الدم هى الطريقة المثلى لأكتشاف الفيروس .
    الأعراض المبكرة للمرض تكون قليلة غالباً ، لكنها قد تظهر فى صورة ما يشبه الأنفلونزا و تستمر لشهر أو شهرين مع إنتفاج فى الغدد الليمفاوية ، مصحوبة بحمى و صداع و هبوط عام .

  • اختبارات تشخيص نقص المناعة

    اختبارات تشخيص نقص المناعة

    1 / 23

    هناك العديد من الاختبارات لتشخيص الاصابة بفيروس نقص المناعة ، و التى تتم فى سرية و خصوصية ، كما يوجد بعض التحاليل المنزلية التى يمكن اجراؤها و تساعد على تشخيص الأصابة .
    و العائق الوحيد للتشخيص المبكرة هو فترة الكمون الأولى التى تستمر أحيانا فى أول 6 شهور من الإصابة ، حيث لا تستطيع التحاليل أكتشاف الفيروس فى هذة الفترة ، لكن الشخص يكون قادراً على نقل العدوى خلالها .
    فاذا تعرضت لأى من عوامل الخطر للإصابة بالأيدز ، قد يساعدك التصرف السريع بإستشارة طبيب أو تناول بعض الأدوية فى تجنب الإصابة . و إذا كنت قد أصبحت بالفعل ، سوف يساعدك العلاج على منع تقدم المرض إلى مرحلة متلازمة نقص المناعة المكتسبة و التى تسمى مرحلة الأيدز .

  • علاجات فيروس نقص المناعة

    علاجات فيروس نقص المناعة

    1 / 23

    رغم أن فيروس نقص المناعة ليس له علاج شافى ، لكن المرضى يمكنهم تناول العديد من مضادات الفيروسات على أمل منع الفيروس من التقدم لمرحلة الأيدز . كذلك تساعد بعض الأدوية الأخرى على تعويض المناعة المنخفضة للجسم و حمايته من التعرض للأنواع المختلفة من العدوى .

  • طفيليات الترايكوموناس

    طفيليات الترايكوموناس

    1 / 23

    هى عدوى طفيلية تنتقل عبر الإتصال الجنسى . و يمكن علاجها بوصفات طبية بأدوية مناسبة لكل حالة .
    الأعراض فى الرجال تكون طفيفة ، و قد تقتصر على بعض الأفرازات و حرقان أثناء التبول .
    أما فى السيدات بالأعراض تكون أكثر ظهوراً ؛ حيث يكون هناك إفرازات مهبلية ذات لون مخضر و رائحة قوية . كما يكون هناك ألم أثناء التبول و أثناء العلاقة الجنسية .
    و تبدأ الأعراض فى الظهور فى فترة تتراوح بين 5 أيام و 28 يوم من العدوى .

  • القرح التناسلية

    القرح التناسلية

    1 / 23

    مرض تناسلى بكتيرى منتشر فى أفريقيا و أسيا ، لكنه ليس منتشر فى الولايات المتحدة . و يتمثل فى ظهور قرح لينة على الأعضاء التناسلية ، و تنقل هذة القرح العدوى للأخرين عند ملامستها .
    يمكن علاج هذه الحالة بالمضادات الحيوية المناسبة للحالة .
    الأعراض فى الرجال تكون فى صورة قرح مؤلمة على العضو الذكرى ، و يمكن أن تتحول إلى كيس صديدى ، و كذلك ألم فى منطقة الحوض و الأعضاء التناسلية .
    اما فى السيدات فتظهر الأعراض فى صورة قرح مؤلمة على الأعضاء التناسلية ، مع تضخم فى الغدد الليمفاوية المحيطة بالحوض .

  • كلاميديا العقد الليمفاوية

    كلاميديا العقد الليمفاوية

    1 / 23

    و هى نوع خاص من الكلاميديا يظهر أكثر فى الممارسات الجنسية الغير سوية بين الرجال . و مثل باقى انواع الكلاميديا يمكن علاجها بالمضادات الحيوية .
    تتمثل اعراضها فى إلتهابات الأعضاء التناسلية و الصداع و الهبوط العام و تضخم الغدد الليمفاوية . كذلك قد تسبب نزيف و إفرازات شرجية فى حالة الممارسات الغير سوية .

  • أمراض إلتهاب الحوض

    أمراض إلتهاب الحوض

    1 / 23

    أمراض إلتهاب الحوض لا تمثل فى حد ذاتها أمراض تناسلية ، لكن أهميتها تتمثل فى أنها أحد المضاعفات الخطرة و الجادة لبعض الأمراض التناسلية مثل السيلان و الكلاميديا . و يجب علاج هذه المشكلة بحرص من جذورها الأصلية فى الأسباب ، و ذلك حتى لا يحدث أى خطأ يسبب العقم للسيدات المصابات بهذ المضاعفات .
    و تظهر أعراض إلتهاب الحوض فى شكل ألام بمنطقة الحوض ، و ألم أثناء العلاقة الجنسية و أثناء التبول ، و بعض الإفرازات غير المعتادة .

  • من معرض لخطر الاصابة

    من معرض لخطر الاصابة

    1 / 23

    خطر الإصابة بالأمراض التناسلية يشمل جميع الأفراد البالغين الأصحاء ، باختلاف طبقاتهم الأجتماعية و ميولهم الجنسية أو انتمائهم العرقى . لكن إلى حد يكون الشباب البالغين أكثر عرضة للاصابة من الكبار . كذلك يزيد من نسب الإصابة إمتلاك عدة شركاء فى العلاقة الجنسية . و الممارسات الجنسية الغير سوية تزيد من إحتمالية الإصابة كذلك خاصة بأمراض مثل الزهرى و الكلاميديا .

  • هل تصاب عذراء بالأمراض التناسلية ؟

    هل تصاب عذراء بالأمراض التناسلية ؟

    1 / 23

    نعم قد تحدث عدوى بالأمراض التناسلية فى العذراء ، خاصة فى الأمراض التى تنتقل بلمس المنطقة المصابة ، سواء كان هذا اللمس إحتكاك مباشر ، أو إنتقال من خلال ملابس و أدوات ملوثة يشترك في إستعمالها أكثر من شخص .

  • الوقاية من الأمراض التناسلية

    الوقاية من الأمراض التناسلية

    1 / 23

    تعتبر أفضل طرق الوقاية من الأمراض التناسلية هو تجنب الفوضى فى العلاقات الجنسية ، و الإلتزام بشريك واحد معافى على المدى الطويل . بجانب ذلك يساعد على الوقاية النصائح التالية :
    -سؤال الشريك عما إذا كان مصاب بأى أمراض تناسلية .
    -مطالبة الشريك بعمل إختبار وقائى قبل بدء العلاقة .
    -إستعمال الواقيات .
    -توقف العلاقة الجنسية مؤقتاً إذا كان أحد الشريكين مصاب بمرض تناسلى .
    -الأنتباه الجيد للأعراض التى تحدثنا عنها ، و استشارة الطبيب المختص فى حال ملاحظتها .

  • لأى مدى يحمى الواقى ؟

    لأى مدى يحمى الواقى ؟

    1 / 23

    تعتبر الحماية التى توفرها الواقيات حماية محددة ضد بعض الأمراض مثل فيروس نقص المناعة و السيلان و الكلاميديا . لكنه فى نفس الوقت لا يوفر حماية كافية ضد أمراض أخرى مثل الزهرى و الثآليل و البثرات التناسلية ؛ حيث ان هذه الامراض قد تنتقل بالإحتكاك المباشر مع الجلد المصاب و الذى لا يغطيه الواقى . كما لا يوفر الواقى أى حماية ضد القمل و الجرب .
    لكنه يبقى وسيلة حماية أفضل من عدمها بالتأكيد ، كما أنه يحمى من أمراض تعتبر الأخطر على الإطلاق مثل نقص المناعة .

  • اخبر زوجتك

    اخبر زوجتك

    1 / 23

    إذا أكتشفت إصابتك بأحد الأمراض التناسلية ، فمن الضرورى للغاية أن تعرف زوجتك بالموضوع . حيث أنه فى كثير من الأحيان يجب أن تتوقف العلاقة الجنسية لفترة لحين إكتمال العلاج و التأكد من إنتهاء المرض . كما أنه فى أحيان أخرى يكون من الضرورى أن يحصل الزوجان كلاهما على العلاج فى نفس الوقت .
    قد يكون هذا الحديث صعب و محرج ، لكن لا مفر منه ، و قد يساعد أن يقوم الشخص بكتابة الحوار الذى سوف يوصل به الموضوع لزوجته فى ورقة و التمرن عليه . و بعد اخبار الزوجة ينبغى أن تتاح لها الفرصة للتعبير عن مشاعرها و إبداء أى تساؤلات تأتى على ذهنها .

  • الأمراض التناسلية فى فترة الحمل

    الأمراض التناسلية فى فترة الحمل

    1 / 23

    قد يتزامن حدوث المرض التناسلى مع فترة الحمل أحياناً ، و هذا يكون فى الغالب له تأثير مباشر على الحمل حيث انه قد يؤدى للولادة المبكرة أحياناً أو لبعض المضاعفات على الجنين ، كما أنه فى كثير من الأحيان يتسبب فى إنتقال العدوى للجنين أثناء الولادة .
    لذا فأن مراجعة الطبيب بهذا الشأن لا غنى عنها لمعرفة أفضل الطرق التى يمكن إتباعها للوقاية و تقليل الأضرار إلى أقل حد ممكن .

  • هل يمكن ان يعود المرض

    هل يمكن ان يعود المرض

    1 / 23

    أغلب الأمراض التناسلية لا توفر مناعة دائمة بعد علاجها ، لذا فإنه من المحتمل جداً أن يتعرض الشخص للإصابة بنفس المرض مراراً و تكراراً . خاصة إذا كان الشريك لم يتم علاجه مع المصاب ، فبدأ بنقل العدوى العكسية بالتبادل بينهم و هكذا دواليك .

Advertisement
المصادر
WebMD Dr.Kareem Adel
Advertisement

5 تعليقات

  1. مميز جدا ومقالة رائعه تستحق التقييم وبه نعرف ان نعم الله علينا كثيرة فلنقول دائما الحمد لله الذي عافاني فيما ابتلى به غيري وفضلني على كثيرا ممن خلق تفضيلا فالحمد لله على نعمة الصحة والعافية والحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه

  2. merci beaucoup

  3. مشكور

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/slideshow/s-30

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

  4. موضوع مميز جدا ومفيد بارك الله فيكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *