فقدان حاسة الشم Anosmia

تُستخدم حاسة الشم في أكثر من غرض، حيث أنها لا تسمح فقط للاستمتاع بالروائح العطرية، ولكنها أيضاً تُستخدم كعلامة تحذيرية للمخاطر المحتملة مثل خطر تسرب الغاز، فـ فقدان حاسة الشم قد يكون جزئي أو كلي، وربما يكون مؤقت أو دائم اعتماداً على السبب، والفقدان الجزئي لحاسة الشم قد يقلل الرغبة في تناول الطعام، مما يؤدي إلى فقدان الوزن وسوء التغذية أو حتى الاكتئاب.

أسباب فقدان حاسة الشم

يُعد البرد الذي يصاحبه احتقان بالأنف من أكثر الأسباب الشائعة لحدوث فقدان جزئي مؤقت بحاسة الشم، وقد يحدث انسداد في ممرات الأنف خاصة في حالة الأورام الحميدة أو كسور الأنف، وهو أيضاً شائع في حالات الشيخوخة، وربما يصبح فقدان كلي دائم في حاسة الشم.

ما هي عملية الاستنشاق؟

تحدث عملية الاستنشاق عندما ترتبط جزيئات الهواء المستنشقة بالمستقبلات الموجودة في الغشاء المخاطي بالأنف، والتى تعمل علي تحفيز الأعصاب المتصلة بالمخ مباشرة، فحدوث أي خلل بأنظمة الاستنشاق مثل احتقان أو انسداد الأنف أو التهاب في البطانة أو تلف في الأعصاب، يؤثر على قدرتك على الاستنشاق بشكل طبيعي.

بينما فقدان حاسة الشم كلياً نادر الحدوث، والأسباب الأكثر شيوعاً تتحسن مع الوقت، لكن أحياناً تكون الأعراض حادة بما يكفي ويتنج عنها مشاكل بالغة. ويعد الاستنشاق بشكل سليم أمراً ضرورياً للتذوق والاستمتاع بالطعام، ففقدان حاسة الشم قد يقلل رغبتك في تناول الطعام، مما يؤدي إلى فقدان الوزن وسوء التغذية أو حتى الاكتئاب.

مشاكل البطانة الدخلية بالأنف

تُعد الحالات التي تتسبب في حدوث تهيج مؤقت أو احتقان في الغشاء المخاطي بالأنف، من أحد الأسباب الشائعة لفقدان حاسة الشم والتي تتضمن:

الإنفلونزا

تُعد الإنفلونزا عدوى فيروسية تُصيب الجهاز التنفسى للإنسان والعديد من الحيوانات الطيور، وينتج عنها بعض الأعراض مثل ارتفاع درجة الحرارة صداع وسعال وهزيان، وغالباً ما تستمر هذه الأعراض من أسبوع إلى أسبوعين، وتختفي دون حدوث مضاعفات.

اقرأ المزيد من التفاصيل عن الإنفلونزا.

نزلات البرد

فقدان حاسة الشم

مرض معدي يحدث نتيجة الإصابة بالعديد من الفيروسات، ويعاني المصاب من سعال وعطس واحتقان بالحلق وسيلان بالأنف، وعادة تختفي أعراضه دون تلقي علاج.

اقرأ المزيد من التفاصيل عن نزلات البرد.

حمى القش

هي عبارة عن حساسية موسمية تحدث بسبب بعض الجسيمات المحمولة في الهواء، وتتسبب في:

  • حدوث حكة في العين.
  • سيلان الأنف واحتقان الأنف.
  • العطس .
  • حكة في الحلق.

اقرأ المزيد من التفاصيل عن حمى القش.

التهاب الجيوب الأنفية الحاد

هو التهاب بتجاويف الهواء داخل ممرات الأنف، ويصاحبه التهاب بالحلق وصداع وألم في الأذن واحتقان في الحلق.

اقرأ المزيد من التفاصيل عن التهاب الجيوب الأنفية الحاد.

انسداد ممرات الأنف

انسداد ممرات الأنف يعوق تدفق الهواء، ويمكن أن تشمل الحالات التي تتضمن انسداد الأنف ما يلي:

  • تشوة عظم الأنف.
  • أورام.
  • أورام حميدة بالأنف.
  • تلف في المخ أو الأعصاب

يحدث تلف وتدهور في المخ نفسه أو مراكز حاسة الشم الموجودة به نتيجة للتالي:

تمدد الأوعية الدموية في الدماغ

يوجد تقاطع يتكون من 4 شرايين مسؤلة عن تغذية الدماغ بالأكسجين والجلوكوز، يُسمى بدائرة (The Circle of Willis)، حيث يتكون من اثنين من الشرايين السباتية (carotid arteries) واثنين من الشرايين الفقرية (vertebral arteries )، وتقاطعات هذه الشرايين معاً يؤدي لوجود نقاط ضعيفة في جدار الوعاء الدموي، ويمكن لهذة البقع الضعيفة أن تكُون بالون مملوء بالدم، والتي ينتج عنها ما يعرف بتمدد الأوعية الدموية في الدماغ (Brain aneurysm).

اقرأ المزيد من التفاصيل عن تمدد الأوعية الدموية في الدماغ.

مرض السكري

يحدث نتيجة وجود الكثير من الجلوكوز داخل الدم، وعلى الرغم من إمكانية اختلاف سبب حدوثه، إلا أن الكثير من الجلوكوز يمكن أن يتسبب في حدوث مشاكل صحية كثيرة، ويصاحبه بعض الأعراض مثل عطش متزايد وجوع شديد ورؤية ضبابية.

اقرأ المزيد من التفاصيل عن مرض السكري.

مرض هنتنغتون

هو مرض وراثي يحدث نتيجة لطفرة جينية، تتسبب في تلف أعصاب المخ، وينتج عنها حركات لا إرداية في بعض العضلات وإنعدام الإحساس في مناطق أخرى.

اقرأ المزيد من التفاصيل عن مرض هنتنغتون.

داء باجيت

هو نوع نادر من السرطان يصيب الجلد المغطي لحلمة الثدي والهالة التي تحيط بها، ويعاني المصاب بداء باجيت عادة من ورم آخر بنفس الثدي، إما سرطان موضعي (ductal carcinoma in situ) أو منتشر (invasive breast cancer).

اقرأ المزيد من التفاصيل عن داء باجيت.

مرض باركنسون

هو اضطراب تدريجي يحدث في الجهاز  العصبي ويؤثر على الحركة، ويتطور تدريجياً بدءاً من رعشة خفيفة في اليد إلى صلابة أو تباطؤ الحركة، وفي المراحل المبكرة من المرض قد تشعر بتأرجح عند المشي، بالإضافة إلى صعوبة في الكلام، وهذه الأعراض تزداد سوء مع الوقت. وعلى الرغم من أن مرض باركنسون لا يمكن الشفاء منه، إلا أن الأدوية تُحسن الأعراض بشكل ملحوظ .

اقرأ المزيد من المعلومات عن مرض باركنسون.

مرض الفصام

الفصام من الإضطرابات النفسية التي تؤثر على الفكر والمشاعر والسلوك، وهو مرض مزمن لا يستطيع المريض أن يميز الأحداث الحقيقية عن الأحداث الغير الواقعية.

اقرأ المزيد من المعلومات عن مرض الفصام.

داء الزهايمر

هو أحد الأمراض التي تؤثر في الذاكرة بصورة تدريجية،حيث يؤثر هذا المرض على الذاكرة قصيرة المدى، فيتسبب في حدوث مشكلات للغة، وكذلك عدم القدرة على التفكير، بل قد يصل الأمر إلى عدم قدرة الفرد على القيام بأنشطته اليومية المعتادة.

اقرأ المزيد من المعلومات عن داء الزهايمر

أورام المخ

هو عبارة عن نمو غير طبيعي للخلايا داخل المخ، قد تتشكل الأورام داخل المخ في صورة حميدة، وقد تتشكل في صورة أورام خبيثة، يختلف علاج أورام المخ تبعاً لنوع الورم، وحجمه، وموقعه. تؤثر هذه الأورام على قدرة الجهاز العصبي على أداء وظائفه تبعاً لسرعة نموها وموقعها داخل المخ.

اقرأ المزيد من المعلومات عن أورام المخ

متلازمة كيلانفيلتر

هو مرض يصيب الذكور فقط، حيث يولد الطفل حاملاً لنسخة زائدة من كروموسوم X نتيجة لحدوث خلل جيني، ويعاني الرجال المصابون بهذه المتلازمة من ضعف إنتاج الحيوانات المنوية.

اقرأ المزيد من المعلومات عن متلازمة كيلانفيلتر 

مرض نيمان بيك

هو واحد من الأمراض الناتجة عن وجود خلل وراثي داخل الجسم، فيفقد الجسم القدرة على تحليل الدهون والكوليسترول، وبالتالي موت الخلايا مع مرور الوقت. قد يؤثر هذا المرض على بعض أجزاء الجسم مثل الدماغ، والطحال، والكبد، ونخاع العظام.

اقرأ المزيد من المعلومات عن مرض نيمان بيك 

أسباب أخرى تؤدي إلى فقدان حاسة الشم

  • متلازمة كالمان.
  • متلازمة كورساكوف.
  • الشيخوخة.
  • جراحة المخ.
  • سوء التغذية.
  • الأدوية مثل بعض أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم.
  • مرض نقص الزنك.
  • العلاج بالإشعاع.
  • متلازمة شوغرن.
  • عملية تجميل الأنف.
  • التعرض إلى المواد الكميائية مثل المبيدات الحشرية أو المذيبات.
  • إصابة الدماغ.
  • بخاخات الأنف المحتوية على الزنك.

متى يجب زيارة الطبيب؟

فقدان حاسة الشم

فقدان حاسة الشم يحدث بسب نزلات البرد والحساسية أو التهاب الجيوب الأنفية، وعادة يُشفى من تلقاء نفسه خلال عدة أيام، وإذا لم يُشفى خلال أيام يجب عليك استشارة الطبيب، ليقوم باستبعاد الحالات الخطيرة التي قد تتسبب في حدوث هذا العرض.

وفقدان حاسة الشم يُعالج أحياناً اعتمادا على أسباب حدوثه، فالطبيب قد يصف لك مضاد حيوي لعلاج العدوى البكتيرية أو لإزالة الانسداد الذي يعوق ممرات الأنف، وفي حالات أخرى، قد يكون فقدان حاسة الشم دائماً، خاصة بعد عمر الـ 60.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *