كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

اسباب الجاثوم أو شلل النوم وطرق الوقاية منه وعلاجه

Advertisement

الجاثوم هو شلل النوم أو ما يعرف بعفريت النوم، و يُسمى أيضاً عند الغرب بـ متلازمة الجنية العجوز، و هذه التسمية ترجع لفولكلور شعبي كان يشبه جنية عجوز تجلس فوق صدر النائم و تؤدي إلى الشعور بضيق في التنفس وفقد على الحركة، و تجعله أكثر عرضة للكوابيس، سنتعرف على اسباب الجاثوم و طرق علاجه.

ما هو الجاثوم ؟

الجاثوم أو شلل النوم هو حالة تشعر فيها بأنك واعي ولكن ليس لديك القدرة على الحركة، ويحدث شلل النوم عندما يمر الشخص بين مراحل اليقظة والنوم، وهنا يشعر بأنه غير قادر على الحركة أو الكلام لعدة ثواني حتى عدة دقائق.

متى يحدث الجاثوم (شلل النوم ) ؟

يحدث شلل النوم عند الدخول في النوم أو عند الاستيقاظ، فأثناء النوم يمر الجسم بمرحلتين، وهما مرحلة النوم غير الحالم ومرحلة النوم الحالم، ولكن مرحلة النوم الغير حالم تحدث أولاً، ثم بعدها ينتقل جسمك لمرحلة النوم الحالم.

في مرحلة النوم الحالم

في هذه المرحلة يحدث ارتخاء في جميع عضلات جسمك، وفي هذه المرحلة يحلم الشخص بأحلام كثيرة، مثلاً الحلم بأنك بطل مثل سوبرمان وتقفز من فوق مكان عالي، ولولا ارتخاء عضلات جسمك لكان الجسم قام و قفز فعلاً، و لكن جميع عضلات جسمك يحدث لها ارتخاء ما عدا عضلة الحجاب الحاجز و ذلك حتى تستطيع التنفس، وأيضاً عضلات العين الخارجية لا يحدث لها ارتخاء و لهذا سميت هذه المرحلة بمرحلة حركة العين السريعة.

أما ما يحدث في الجاثوم هو أن الشخص يستيقظ قبل أن تنتهي مرحلة النوم الحالم، وبذلك يكون الإنسان واعي لكل ما حوله، ولكن بالرغم من ذلك لا يستطيع الحركة أو حتى الكلام بل قد يصاب بهلاوس سمعية وبصرية مخيفة، فقد يسمع ويرى أشياء غير واقعية مما يجعله يشعر بالخوف الشديد و التوتر، فيرى مثلاً شخصاً قادماً ليخنقه أو يقتله، و لكن لا يستطيع الحركة أو القيام من مكانه أو الدفاع عن نفسه.

اسباب الجاثوم

تحدث نوبات الجاثوم أو شلل النوم لكل 4 من 10 أشخاص كما أنها يمكن أن تحدث للرجال والنساء في جميع الأعمار، ويوجد لها عدة أسباب:

  • قلة النوم أو الحرمان من النوم.
  • اضطراب وعدم انتظام مواعيد النوم.
  • التعرض للضغوط النفسية والعصبية.
  • قد يكون النوم على الظهر سبب رئيسي لحدوث شلل النوم.
  • هناك بعض الأدوية التي تسبب حدوث نوبات الجاثوم.

علاج الجاثوم

  • يجب الحرص على تنظيم مواعيد النوم والاستيقاظ.
  • الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية.
  • محاولة التقليل من التعرض للضغوط النفسية والعصبية.
  • في حالة تكرار نوبات شلل النوم يجب عليك الذهاب إلى الطبيب.

اقرأ أيضًا:

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.webmd.com/sleep-disorders/guide/sleep-paralysis#1